2019-06-16

  • telegram

“ذات الرئة” بمخيم المجد يودي بحياة طفلة

“ذات الرئة” بمخيم المجد يودي بحياة طفلة

راديو الكل – إدلب

توفيت طفلة اليوم الأحد، في مخيم المجد التابع لتجمع مخيمات أطمة شمالي إدلب، وذلك إثر إصابتها بمرض ذات الرئة، الناتج عن حرق المواد البلاستيكية والنايلون لغرض التدفئة.

وقال مدير مخيم المجد محمد أبو جاسم، إن حالات ذات الرئة، حتى الأطباء يكتشفونها في وقت متأخر، والكبار أيضاً يصابون بذات الأمراض”، وأردف أنه نقل ثلاثة إصابات مماثلة في وقت سابق إلى المشفى، دون وقوع وفيات.

وأشار إلى أن آخر فرقة طبية جاءتهم منذ سنة، “حيث أجرت معاينات وفحوص للأهالي”، مستطرداً أنه تأتيهم فرق لقاح جوالة بشكل دوري.

وطالب المنظمات الإنسانية والمعنيين، بتأمين لوازم التدفئة (التي تغنيهم عن حرق النايلون وما يسببه من آثار سلبية)، إضافة إلى تأمين الخيام، ومقومات الحياة الأساسية.

وتزداد معاناة أهالي مخيم المجد الذين يتجاوز عددهم الـ 600 عائلة، بسبب هطول الأمطار التي تخلف سيولاً جارفة لا تصمد الخيام في وجهها، فضلاً عن البرد القارس، الذي يقابله انعدام الحدود الدنيا من مقومات الحياة الأساسية، وسط غياب المنظمات.

التعليقات

مقالات ذات صله