2019-01-19

  • telegram

عناصر من أحرار الشام يستعدون للخروج من غربي حماة صوب منطقتي درع الفرات وغصن الزيتون

عناصر من أحرار الشام يستعدون للخروج من غربي حماة صوب منطقتي درع الفرات وغصن الزيتون

يستعد عناصر من حركة أحرار الشام( التابعة للجيش السوري الحر) من قلعة المضيق وسهل الغاب وجبل شحشبو غربي حماة للخروج غداً الجمعة إلى مناطق درع الفرات وغصن الزيتون شمالي حلب، بعد  أن سمحت هيئة تحرير الشام  لمن يرغب من الحركة  بالمغادرة.

 واتفقت هيئة تحرير الشام، يوم أمس، مع فصيل أحرار الشام في منطقة سهل الغاب وجبل شحشبو غربي حماة، على حلّ نفسه وتسليم سلاحه الثقيل والمتوسط،وأبقاء المقرات والسلاح الخفيف بيد العناصر التي ستستمر برباطها وإلحاق المنطقة بحكومة الإنقاذ إدارياً وخدمياً، والسماح لمن أراد الذهاب إلى مناطق غصن الزيتون

وتوصلت الجبهة الوطنية للتحرير وهيئة تحرير الشام، اليوم، إلى اتفاق لوقف القتال الدائر بينهما وإتباع المناطق المحررة من الناحية الإدارية لـ “حكومة الإنقاذ” العاملة في الشمال، وذلك بعد اشتباكات دامت نحو 10 أيام، أدت إلى مقتل أكثر من 150 شخصاً من الجانبين إضافةً إلى عدد من المدنيين.

وبدأت الثلاثاء قبل الماضي هيئة تحرير الشام بهجوم على مواقع الجبهة الوطنية في ريف حلب الغربي، قبل أن تمتدّ الاشتباكات بين الطرفين إلى محافظة إدلب وريف حماة.

التعليقات

مقالات ذات صله