2019-01-18

  • telegram

مخفر كفرومة يسلم مقاليده للمجلس المحلي

مخفر كفرومة يسلم مقاليده للمجلس المحلي

راديو الكل – إدلب

سلم مخفر الشرطة في بلدة كفرومة بريف إدلب الجنوبي، زمام أموره الإدارية إلى مجلس البلدة المحلي، وذلك بعد أن أوقفت قيادة شرطة إدلب عمله.

وقال مجلسا كفرومة المحلي والشورى، اليوم السبت، في بيان: “يتبع المخفر بشكل كامل للمجلس المحلي في بلدة كفرومة”، وأكدا أن المخفر سيواصل متابعة مهامه في خدمة المواطنين بالتنسيق مع المجلس.

وكانت قيادة شرطة إدلب الحرة علقت عملها في جميع مراكزها حتى إشعار آخر، وعزت الأمر حينها إلى توقف الدعم عن المراكز الشرطة في أيلول الماضي، ليصبح عناصر الشرطة يعملون بشكل تطوعي.

وتزامن إعلان تعليق الشرطة الحرة عملها مع سيطرة هيئة تحرير الشام على معظم محافظة إدلب، وتسليم المناطق لحكومة الإنقاذ (الجناح المدني لهيئة تحرير الشام)، وهو ما نص عليه اتفاق وقف إطلاق النار بين تحرير الشام والجبهة الوطنية للتحرير.

كما تم اتفاق المجلسين على وضع جميع موجودات المخفر تحت تصرف المجلس، إذ تسلم له أصولاً، وجاء في البيان أيضاً: “يتعهد رئيس المخفر بعدم القيام بأي عمل ونشاط دون الرجوع للمجلس المحلي ومجلس الشورى”.

وتأسس جهاز الشرطة في إدلب في مطلع عام 2012، من أجل الحفاظ على أمن الأهالي وملاحقة الجرائم في ظل غياب جهة قضائية مدنية.

التعليقات

مقالات ذات صله