2019-01-19

  • telegram

“محلي لطمين” يناشد لتأمين دعم إغاثي وخدمي للقرية شمالي حماة

“محلي لطمين” يناشد لتأمين دعم إغاثي وخدمي للقرية شمالي حماة

ريف حماة – راديو الكل

ناشد المجلس المحلي في قرية لطمين شمالي حماة المنظمات والهيئات الإنسانية العاملة في المنطقة بالعمل على تقديم مساعدات إغاثية وخدمية لنحو 150 عائلة تقطن القرية.

وقال رئيس المجلس المحلي في القرية، مصطفى نعسان، في مقابلة مع راديو الكل اليوم السبت: إن أهالي القرية منسيون من قبل المنظمات الإنسانية ولا يقدم لهم أي دعم إغاثي أو خدمي.

وشهدت المنطقة عودة مكثفة للنازحين إلى ديارهم، في ضوء الاتفاق التركي الروسي حول منطقة خفض التوتر في إدلب منتصف أيلول الماضي، في ظل دمار طال كامل البنى التحتية وعجز المجلس المحلي عن إصلاحها.

وأوضح نعسان، أن غالبية عائلات القرية تعيش من دون كهرباء، باستثناء بعض العائلات التي تملك ألواح طاقة شمسية.

كما ذكر نعسان، أن مدرسة القرية مهددة بالإغلاق بسبب عدم توافر أي نوع من أنواع الدعم للطلاب أو المعلمين فيها، إذ إن المعلمين يعملون الآن تطوعياً ومن المتوقع تركهم للمدرسة في أي وقت.

وتضم قرية لطمين الواقعة شمالي حماة نحو 150 عائلة تشتكي معظمها بجانب سوء الخدمات، مشكلات أخرى تتعلق بضعف الوضع الاقتصادي وقلة فرص العمل.

وتعاني معظم مناطق الشمال السوري المحرر من سوء الخدمات وتضرر البنى التحتية بسبب قصف النظام وداعميه لها، ما أدى إلى إلحاق أضرار كبيرة بها، وسط عجز الجهات المحلية عن إصلاح ما خربه النظام.

التعليقات

مقالات ذات صله