2019-06-25

  • telegram

تعليق الدعم عن مراكز طبية جديدة في محافظة إدلب

إدلب – راديو الكل
تقرير: محمد العلي – قراءة: جود الأحمد

علّقت منظمة “سيريا ريليف” دعمها عن المجمع الطبي في بلدة سرمدا، ومركز الرعاية الطبية في مدينة معرة النعمان، كما علّقت الجمعية الطبية السورية الأمريكية “سامز” دعمها عن مشفى معرة مصرين بريف إدلب، بدءاً من اليوم الجمعة.

ويحذر الطبيب حسن القد مدير مجمع سرمدا الطبي شمالي إدلب، عبر راديو الكل، من أن استمرار تعليق الدعم قد يضطر المجمع إلى التوقف عن تقديم الخدمات خلال شهرين، “علماً أن المجمع يخدم منطقة تعدادها السكاني يقدر بنحو نصف مليون نسمة، باختصاصات عدّة من أهمها النسائية والأطفال”.

وأما مشفى معرة مصرين شمالي إدلب، فيخدم نحو 15 ألف مراجع شهرياً (في منطقة تضم 250 ألف نسمة)، بالعمليات الجراحية والمعالجة الفيزيائية والأشعة، “تفاصيلها 590 عملية جراحية، 1800 صورة شعاعية، 2500 تحليل مخبري”، بحسب إعلامي المشفى يامن الشب.

وعن مركز الرعاية الأولية في معرة النعمان جنوبي إدلب، يقول مدير المركز محمود المر: إن 60 طبيباً وممرضاً وإدارياً، سيواصلون تقديم الخدمات تطوعاً للمراجعين البالغ عددهم 10 آلاف شهرياً، موضحاً أن توافر الأدوية والمازوت والمستلزمات الطبية هو ما يحدد استمرار العمل.

ويقول مراجعون لتلك المراكز لراديو الكل: إنهم الخاسر الأكبر من تعليق الدعم إذ يضطرهم إغلاق تلك المراكز إلى الذهاب إلى مشاف خاصة أو أماكن بعيدة للحصول على الخدمات التي يحتاجونها، ومعظم محتاجي الرعاية الطبية غير قادرين على دفع تلك التكاليف.

ويشهد قطاع الصحة في الشمال السوري المحرر نضوباً في الدعم، إذ علّقت الشهر الماضي الوكالة الألمانية للتنمية دعمها عن مديريات الصحة الحرة في حلب وحماة وإدلب، بسبب توسع سيطرة هيئة تحرير الشام في المنطقة، بحسب ما صرح مسؤول من وزارة التنمية الألمانية لراديو الكل.

التعليقات

مقالات ذات صله