نتنياهو يؤكد تنفيذ إسرائيل ضربة جديدة في سوريا

صورة تعبيرية

راديو الكل – وكالات

أكد رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، مسؤولية إسرائيل عن ضربة عسكرية في محافظة القنيطرة جنوب غربي سوريا الاثنين الماضي التي دمّرت موقعاً فيها.

وقال نتنياهو للصحفيين، أمس الثلاثاء: “نقوم بعمليات كلّ يوم ضد إيران في كلّ وقت وضدّ محاولتها لترسيخ وجودها في المنطقة”.

وقال نتنياهو في الأسابيع الماضية: إن إسرائيل نفّذت مئات الهجمات في سوريا خلال السنوات القليلة الماضية، وسوف تكثّف الهجمات بعد انسحاب القوات الأمريكية المزمع من البلاد.

وذكرت وكالة (سانا) التابعة للنظام، أن الضربة الجوية التي وقعت في محافظة القنيطرة الجنوبية سبّبت أضراراً مادية فقط. وقالت: إن قذيفة مدفعية من دبابة إسرائيلية “دمّرت مستشفى ومرصداً” في المحافظة.

واستهدف الجيش الإسرائيلي مواقع تتبع لـ فيلق القدس الإيراني في محيط مطار دمشق الدولي منتصف كانون الثاني الماضي، متوعداً بمواصلة ضرب التموضع الإيراني داخل الأراضي السورية.

وفي كانون الثاني الماضي، توعد الحرس الثوري الإيراني بتدمير إسرائيل بشكل كامل إذا شنت أي ضربات جديدة على المواقع الإيرانية داخل سوريا.

وحذر نتنياهو من الوجود الإيراني في سوريا، وقال: “يجب أن تغادروا سوريا بسرعة لأننا لن نتوقف عن الهجوم”، وأضاف أن إسرائيل لن تسمح بترسيخ النظام الإيراني في سوريا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق