مقتل امرأة في قصف مدفعي لقوات النظام على مدينة خان شيخون جنوبي إدلب

راديو الكل – ريف إدلب

لا تزال قوات النظام تخرق اتفاق المنطقة منزوعة السلاح في محافظة إدلب، إذ أسفر قصفها المدفعي عن سقوط ضحايا في صفوف المدنيين، ويأتي هذا ضمن التصعيد العسكري الذي تشنّه قوات النظام على المنطقة منذ 12 من شباط الحالي.

وقال مراسل راديو الكل في إدلب: إن امرأة قتلت وأصيب آخرون بجروح في قصف مدفعي لقوات النظام على مدينة خان شيخون جنوبي إدلب.

وأضاف مراسلنا، أن قصفاً مماثلاً طال أيضاً بلدة الهبيط وسكيك والخوين بالريف ذاته من دون وقوع إصابات بشرية.

وأمس الجمعة، قُتل 6 مدنيين، هم 5 أطفال وامرأة، من جراء قصف قوات النظام على مدينة معرة النعمان بريف إدلب الجنوبي.

وبموازاة ذلك علقت مديرية التربية والتعليم الحرة في إدلب الدوام اليوم في مجمعات سراقب ومعرة النعمان وخان شيخون بسبب تكرار القصف.

 ووثّق الدفاع المدني السوري، الأربعاء الماضي، مقتل ما لا يقلّ عن 35 مدنياً خلال نحو 10 أيام، من جراء تصعيد النظام على ريفي إدلب وحماة.

وتستمر قوات النظام بقصف مدن وبلدات في محافظة إدلب وأرياف حماة على الرغم من شمولهما ضمن مناطق “خفض التوتر”، ما أسفر عن سقوط قتلى وجرحى مدنيين وخروج مرافق حيوية عن الخدمة، فضلاً عن دمار في الماديات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى