2019-05-24

  • telegram

“الصحة العالمية”: وفاة 106 أشخاص أثناء قدومهم إلى مخيم الهول أو بعد وصولهم

“الصحة العالمية”: وفاة 106 أشخاص أثناء قدومهم إلى مخيم الهول أو بعد وصولهم

راديو الكل – وكالات

أعلنت منظمة الصحة العالمية، أمس الثلاثاء، وفاة 106 أشخاص معظمهم أطفال، أثناء قدومهم إلى مخيم الهول جنوبي الحسكة، أو بعد وصولهم مباشرة، منذ كانون الأول الماضي.

وقال المتحدث باسم “الصحة العالمية” طارق جاسارفيتش: “إن أحد الأسباب الرئيسة لحالات الوفاة، يتمثل في انخفاض درجة حرارة الجسم، وفقدان السوائل، والمضاعفات الناجمة عن سوء التغذية”.

وأكد وجود صعوبات كبيرة في علاج المدنيين، بسبب نقص المستشفيات ومرافق الرعاية الصحية في المنطقة، معرباً عن “قلقه” إزاء الوضع الصحيّ في مخيم الهول.

ويستقبل المخيم أخيراً وبشكل شبه يومي عشرات العائلات النازحة من جيب داعش الأخير في الباغوز شرقي دير الزور، من جراء المعارك التي تدور بين التنظيم وقوات سوريا الديمقراطية -التي تشكل الوحدات الكردية عمودها الفقري.

وقال المتحدث باسم مفوضية الأمم المتحدة السامية للاجئين، بابور بالوتش، أمس: إن وضع مخيم الهول “كارثي جداً” بالنسبة إلى قاطنيه البالغ عددهم 65 ألف نازح.

وأكد بالوتش، أنهم يواصلون العمل مع هيئات أخرى، من أجل تقديم المساعدات الإنسانية للمدنيين داخله.

بدوره، قال المتحدث باسم برنامج الأغذية العالمي، هيرفي فيرهوسيل: إن أكثر من 3 آلاف مدني معظمهم أطفال ونساء، جاؤوا إلى المخيم ليلة الأحد الماضية، معرباً عن “قلقه” حيال سلامة عشرات الآلاف الذين وصلوا المخيم في الفترة الأخيرة. وأكد فيرهوسيل أنهم على علم بحالات الوفاة بين المدنيين في المخيم.

وافتتح مخيم الهول منتصف نيسان 2016، لاستقبال النازحين الفارين من مناطق خاضعة لتنظيم داعش، واللاجئين من مناطق العراق الحدودية القريبة من بلدة الهول.

والجمعة الماضي، قالت الأمم المتحدة: إنّ 100 توفّوا وهم في طريقهم إلى مخيم الهول أو بعد وقت قصير من وصولهم منذ كانون الأول الماضي، مشيرةً إلى أن “هناك مخاوف كبيرةً بشأن صحة سكان المخيم الضعيفة”.

التعليقات

مقالات ذات صله