روسيا تقول إن الولايات المتحدة تمنع الأردن من المساهمة في إعادة إعمار في سوريا

عمان ـ راديو الكل

رأى السفير الروسي في الأردن غليب ديسياتنيكوف إن الأردن يتعرض لتهديدات مباشرة من الولايات المتحدة لمنعه من المشاركة في عملية إعادة الإعمار في سوريا”.

وقال ديسياتنيكوف في حديث لوكالة “سبوتنيك” إن لدى الأردن كما نعتقد، الإمكانيات والرغبة في المشاركة في عملية إعادة إعمار سوريا إلا أنه يواجه عقبات خطيرة من قبل الولايات المتحدة الأمريكية التي يهدد ممثلوها علنا وبشكل مباشر بفرض مختلف العقوبات على دوائر البيزنس الأردني التي تسعى للعودة إلى سوريا”.

ووفقا للسفير ديسياتنيكوف فإن روسيا واثقة تمام الثقة في قدرة الأردن على اجتياز هذه العقبات وعلى القيام بمساهمة كبيرة في إعادة إعمار سوريا، بغض النظر عن كافة الصعوبات التي تحول دون سيرها في هذا الطريق.

وتحذر الولايات المتحدة من تقديم أموال لنظام الأسد من أجل إعادة إعمار سوريا وتقول إن النظام سوف يستخدم هذه المبالغ لتعزيز سياسته وسيطرته “القمعية”، وليس من أجل بناء المنازل والبنية التحتية لمساعدة السوريين.

وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية الأميركية، روبرت بالادينو إن النظام في سوريا صرف مبلغا من ميزانيته “الشحيحة” من أجل استفزاز الشعب السوري، عبر نصبه تمثالا لحافظ الأسد في درعا، ما أدى إلى احتجاجات شعبية في المنطقة.

وترفض الدول العربية المساهمة في إعادة إعمار سوريا قبل تحقيق الانتقال السياسي في البلاد في إطار عملية جنيف في حين تشترط الدول الغربية على روسيا، البدء بعملية سياسية في سوريا معترف بها، قبل المشاركة في عملية إعادة الإعمار في سوريا التي تحاول موسكو دفع الغرب للمشاركة بها .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق