2019-04-21

  • telegram

إيران تصنف الجيش الأمريكي إرهابياً والبنتاغون يقول إنه لا تغير في قواعد الاشتباك

إيران تصنف الجيش الأمريكي إرهابياً والبنتاغون يقول إنه لا تغير في قواعد الاشتباك

واشنطن ـ طهران / راديو الكل

قال وزير الخارجية الأمريكي، مايك بومبيو: إنه يعدّ قائد “فيلق القدس” التابع للحرس الثوري الإيراني، قاسم سليماني، إرهابياً.

ورداً على سؤال بهذا الخصوص قال بومبيو في حديث لقناة “Fox News” التلفزيونية الأمريكية، اليوم الثلاثاء: “نعم، إنه إرهابي”.

وأعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، أمس الاثنين، أنه اتخذ رسمياً قراراً بإدراج الحرس الثوري الإيراني في القائمة الأمريكية للمنظمات الإرهابية، وقال: “إن هذه الخطوة غير المسبوقة التي تم اتخاذها بقيادة وزارة الخارجية، تعترف بالحقيقة المتمثلة في أن إيران دولة ممولة للإرهاب”، مؤكداً أن الحرس الثوري يشارك في الأنشطة الإرهابية وتمويلها وتمريرها بشكل نشط كأداة لسياسة السلطات الإيرانية.

ورداً على قرار ترامب، أدرجت إيران الجيش الأمريكي والقوات التابعة له في منطقة غرب آسیا على اللائحة الإيرانية للمنظمات الإرهابية.

وقال المجلس الأعلى للأمن القومي الإيراني في بيان: إن طهران تعدّ نظام الولايات المتحدة الأمريكية (الإدارة الداعمة للإرهاب) والقيادة المركزية الأمريكية (سنتكوم) وجميع القوات المتعلقة بها إرهابية.

وأكد المجلس، أن واشنطن تتحمل التداعيات الخطيرة لإدراج الحرس الثوري على لائحة الإرهاب، مشيرة إلى أنه إجراء خطير وغير قانوني.

وشدد مجلس الأمن القومي الإيراني على أن الولايات المتحدة تدعم الإرهاب والجماعات التكفيرية إلى جانب حلفائها في المنطقة.

وأفاد في البيان ذاته، بأن الخطوة الأمريكية تشكل خطراً كبيراً على الأمن والسلم الإقليميين، كما أكدت أنه انتهاك لميثاق الأمم المتحدة.

بدوره أعلن البنتاغون أن رد طهران على قرار واشنطن إدراج الحرس الثوري الإيراني على قائمة المنظمات الإرهابية لن يغير ظروف أمن العسكريين الأمريكيين وقواعد استخدامهم للقوة.

وقالت المتحدثة باسم وزارة الدفاع الأمريكية، ريبيكا ريباريتش، لوكالة “تاس”: “وفقاً لسياستنا فنحن لا نعلق، لاعتبارات أمنية، على تغيير مستوى حماية قواتنا أو الإجراءات التي تتخذ من أجل ذلك. لقد اتخذت وزارة الدفاع، كعادتها، خطوات مدروسة للتأكد من أمن قواتنا عبر أنحاء العالم ودعم جاهزيتها لتنفيذ مهامها”.

ورداً على سؤال عما إذا كانت القوات الأمريكية ستعامل عناصر الحرس الثوري الإيراني معاملة أفراد أي من المنظمات التي صنفتها الولايات المتحدة إرهابية، قالت: “إن قواعد الاشتباك لم تتغير بعد هذا الإعلان”. وأضافت أن وزارة الدفاع الأمريكية لا تملك معلومات تدل على وجود خطر محدق بالقوات الأمريكية في الشرق الأوسط.

ويعد الحرس الثوري الإيراني جزءاً من قوات نظامية في الجيش الإيراني.

وأكد مساعد وزير الخارجية الإيراني للشؤون السياسية، عباس عراقجي، أن بلاده ستعامل القوات الأمريكية في الشرق الأوسط كجماعات إرهابية وليس كجزء من جيش دولة.

وقال عراقجي، عبر التلفزيون الإيراني، أمس الاثنين: “مجلس الأمن القومي الإيراني في بيانه صنف قيادة القوات الأمريكية في غرب آسيا والقوات التابعة لها منظمة إرهابية، وهذا القرار ستكون له عواقب وخيمة على المنطقة”.

وأضاف عراقجي: “من الآن وصاعداً لن نعتبر القوات الأمريكية في المنطقة قوات نظامية، نعتبرهم جماعة إرهابية، والقواعد الأمريكية هي قواعد للإرهابيين، وسيكون تعاملنا معهم مختلفاً عن تعاملنا في السابق”.

وأشار عراقجي، إلى أن “القوات الأمريكية تعبر من الخليج”، مشدداً على أن “المسؤول عن أمن الخليج هو الحرس الثوري”.

وأوضح عراقجي: “وجهنا من خلال السفير السويسري في طهران رسالة واضحة ومباشرة إلى الولايات المتحدة مفادها أنه إذا فعلوا ذلك فسيكون ردنا سريعاً ومباشراً وبالمثل، وأي حادثة تقع سوف تكون مسؤوليتها على الولايات المتحدة”.

التعليقات

مقالات ذات صله