2019-06-16

  • telegram

هيئة التفاوض السورية تدين العدوان على إدلب وتدعو مجلس الأمن إلى التدخل

هيئة التفاوض السورية تدين العدوان على إدلب وتدعو مجلس الأمن إلى التدخل

راديو الكل

أدانت الهيئة العليا للمفاوضات القصف المكثف الذي تتعرض له محافظة إدلب من قبل الطائرات الروسية والمروحية التابعة للنظام.

وحذر بيان الهيئة المجتمع الدولي بتفاقم الكارثة الإنسانية الجديدة التي يتعرض لها السوريون في إدلب من سكان المنطقة ونازحون تم تهجيرهم عدة مرات؛ وذلك في ظل صمت دولي مريب.

وناشدت مجلس الأمن بالمبادرة فوراً بالعمل على الأصعدة كافة لوقف القصف، على مناطق الشمال السوري، وعقد جلسة طارئة من أجل إصدار قرار عاجل يضع حدًا للحملة.

ولفت بيان الهيئة إلى أن العمليات الوحشية تشير إلى توقف روسيا عن التزامها وإلزام النظام بما سمته اتفاقية خفض التصعيد، رغم أنها هي الضامن الأساسي لها واستمرارها في تطبيق الحل العسكري وعدم جديتها في السعي إلى الحل السياسي.

ومنذ نحو أسبوعين، قُتل عشرات المدنيين في غاراتٍ روسيةٍ وقصفٍ مدفعي وصاروخي لقوات النظام على مناطق بريفي حماة وإدلب، وذلك في أعقاب انتهاء الجولة 12 من مفاوضات أستانة حول سوريا.

ووثق فريق “منسقو استجابة سوريا”، مقتل 364 مدنياً، ونزوح أكثر من 300 ألف نسمة، من جراء الحملة العسكرية التي تشنها قوات النظام وحلفاؤها على مناطق بشمال غربي سوريا، منذ مطلع شباط الماضي.

التعليقات

مقالات ذات صله