تضرر نحو 50 مدرسة في إدلب وحماة بسبب القصف

الشمال السوري – راديو الكل
قراءة: يمان أيوب

لم تستثنِ قوات النظام وحليفتها روسيا قطاع التعليم من العمليات العسكرية التي يشنانها على مناطق بإدلب وحماة منذ شباط الماضي، إذ سبَّب قصفهما تضررَ نحو 50 مدرسة ما بين خروج كامل عن الخدمة أو دمار كلي أو جزئي، ما يحرم طلاب المنطقة من حقهم بالتعلم.

وقال محمد الحسين، معاون مدير التربية والتعليم في إدلب، لراديو الكل: “إن 39 مدرسة تعرضت لقصف النظام وروسيا خلال الشهرين الماضيين، ما أسفر عن خروج 17 مدرسة عن الخدمة نهائياً، وتدمير بعضها الآخر كلياً أو جزئياً”.

وتوزعت أبرز المدارس التي تعرضت للقصف في محافظة إدلب، على 23 مدرسة في مجمع خان شيخون، و 7 في مجمع كفرنبل، و 3 مدارس في جسر الشغور، و 2 في أريحا، بحسب الحسين.

بدوره، قال مدير دائرة الإعلام في “تربية إدلب” مصطفى حاج علي، لراديو الكل: “إن القطاع التعليمي متوقف تماماً في المحافظة بسبب الاستهداف المباشر للمدارس”، مردفاً أن استمرار القصف لن يسمح بإجراء امتحانات الشهادتين الإعدادية والثانوية المقررة بداية حزيران القادم، ما سيدفع التربية لتأجيلها.

أما في حماة، فتعرضت 9 مدارس بريفي المحافظة الشمالي والغربي لقصف النظام وروسيا ما ألحق دماراً كبيراً بها من تكسير للنوافذ والأبواب والجدران، وفق ما قاله مدير المكتب الإعلامي في مديرية التربية والتعليم في حماة، معن الأحمد، لراديو الكل.

وعدد الأحمد المدارس التي تعرضت للقصف وفقاً للآتي: كفرنبودة 3 مدارس، والباقي في قرى وبلدات الحويز وتل هواش وقلعة المضيق.وأسفر تصعيد قوات النظام وروسيا على ريفي إدلب وحماة عن خروج مرافق حيوية عن الخدمة، من أفران ومنشآت طبية ومدارس وغيرها، ما يحرم المستفيدين من خدماتها المجاني

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق