2019-07-17

  • telegram

الإسلامي السوري يحذر من كارثة إنسانية في حال إقدام لبنان على هدم مخيمات للاجئين السوريين

الإسلامي السوري يحذر من كارثة إنسانية في حال إقدام لبنان على هدم مخيمات للاجئين السوريين

راديو الكل

حذر المجلس الإسلاميّ السوري، من أنّ إقدام السلطات اللبنانية على هدم آلاف مساكن اللاجئين السوريين في مخيمات لبنان بدعوى عدم الترخيص، سيخلق “كارثةً إنسانيةً بحق الآلاف”.

وقال الإسلامي السوري، في بيان على موقعه الإلكتروني: “لو تم إقرار هذا وتنفيذه فإنه يعتبر كارثةً إنسانيةً بحق آلاف السوريين الذين لا يجدون أرضاً تقلّهم ولا سماءً تظلّهم، مما يعرّضهم لكلّ أشكال الأذى والمحن، وكذلك ما ينتج عن ذلك من ظواهر لا تحمد عقباها على الجميع كالتسول والجريمة وافتراش الأرصفة والطرقات والأماكن العامة”.

ويأتي ذلك في ظلّ أنباء تحدثت عن أن السلطات اللبنانية تعتزم إزالة عدة مخيمات، وهدم وفكّ جميع الجدران والأسقف البيتونية، إضافة إلى الأسقف المصنوعة من التوتياء، أو الخيام التي تشكل تلك المخيمات.

وأضاف المجلس: “إذا كان القصد من وراء ذلك إرغام اللاجئين على العودة القسرية إلى سلطة النظام فيعني هذا تقديمهم للموت أو السجن أو الابتزاز بكلّ أنواعه وصوره، والجميع يعلم أن الضرورات والأسباب التي ألجأت هؤلاء إلى الفرار واللجوء ما زالت قائمة”.

وأردف أن “الجميع يعلم ما حلّ بكثير ممن خدعوا بما سمي بالمصالحات فانتهى أمرهم إلى السجون والاغتيال والقمع”.

وناشد المجلس “كل الشرفاء في لبنان والعالم بالتدخل لحماية هؤلاء المظلومين الذين ضاقت بهم السبل وانقطعت بهم الحيل”.

وكانت هيئة علماء المسلمين في لبنان اعتبرت قرار هدم المخيمات جائرا وظالما، وناشدت الجهات المختصة، أن توقف هذا الفعل “المشين بحق لبنان”. ويتعرض اللاجئون السوريون في لبنان لمضايقات بين الحين والآخر من قبل الجيش اللبناني وعناصر ميلشيا حزب الله بغية إجبارهم على العودة إلى سوريا.

التعليقات

مقالات ذات صله