مشروع لتوزيع الخبز مجاناً على نازحين جدد شمالي إدلب

إدلب – راديو الكل
تقرير: نور عبدالقادر – قراءة: عبادة الفارس

بهدف مساعدة النازحين الفارين من قصف النظام على أرياف إدلب وحماة، أطلق “وقف الديانة التركي” قبل أيام، في مدينة معرة مصرين وقرية كفر يحمول شمالي إدلب، مشروعاً لتوزيع الخبز مجاناً على نحو 855 عائلة نازحة بالمنطقة لشهرين تقريباً.

وعبر عدد من النازحين لراديو الكل، عن رضاهم لهذا المشروع، وأكدوا أنه يؤمن الخبز لهم ولعائلاتهم بشكل مجاني ما يخفف من أعباء النزوح.

ودعا بعضهم الآخر إلى استمرار توزيع الخبز مجاناً لحين عودتهم إلى منازلهم، بسبب سوء أوضاعهم الاقتصادية وندرة فرص العمل في المأوى الجديد.

وطالب آخرون عبر أثير راديو الكل، المنظمات الإنسانية والجمعيات الإغاثية، بالالتفات إلى احتياجاتهم الأخرى من حليب أطفال وسلال غذائية وسلال نظافة، لعدم تلقيهم أي مساعدة حتى الآن.

رئيس المجلس المحلي لقرية كفر يحمول، عبد الحميد حمود، أكد لراديو الكل، توافد أعداد كبيرة من النازحين إلى أطراف قريته. وأشار إلى أنهم يعيشون أوضاعاً صعبة ويبيتون تحت الأشجار في الأراضي الزراعية.

وأشار حمود، إلى أن مشروع التوزيع يخفف جزءاً من الأعباء التي يتحملها النازحون في المنطقة.

أما المدير التنفيذي لمنظمة الرعاية الخيرية الإنسانية المنفذة لمشروع توزيع الخبز، خالد القديمي، فبيّن لراديو الكل أن المشروع الذي بدأ في 18 من أيار الحالي مستمر بتقديم الخبز للنازحين مدة 50 يوماً.

وذكر القديمي، أن منظمته تنفذ عدة مشاريع أخرى تتعلق بالنازحين في الشمال المحرر منها: توزيع وجبات إفطار وبناء مخيم لإيواء النازحين الجدد.

وسبب قصف قوات النظام وميلشياتها والطيران الروسي خلال الحملة الأخيرة على ريفي إدلب وحماة، نزوح نحو نصف مليون نسمة، بحسب ما قدر فريق منسقو استجابة سوريا، يعانون من شح دعم المنظمات الإنسانية والجهات المحلية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق