إضراب عام في البصيرة شرقي ديرالزور

راديو الكل – دير الزور

نفذ أهالي مدينة البصيرة بريف ديرالزور الشرقي، اليوم الثلاثاء، إضراباً عاماً شمل الحركة التجارية والأعمال الخاصة والعامة.

وقال مصدر محلي لراديو الكل ، إن الإضراب شلّ الحركة في ناحية البصيرة، وأن جميع المحال التجارية والمؤسسات توقفت عن العمل استجابة لدعوات الأهالي.

وأكد المصدر ، أن عشائر المنطقة في البصيرة ومحيطها، شرق ديرالزور احتجزت عشرات الصهاريج المحملة بالنفط، ومنعتها من التحرك.

وأشار إلى أن الإضراب واحتجاز ناقلات النفط جاء على خلفية سرقة وتشليح الصائغ “فيصل العطية” يوم أمس الاثنين في ناحية البصيرة.

هذا وقد اتهم الأهالي عناصر لقوات سوريا الديمقراطية – التي تشكل الوحدات الكردية عمودها الفقري- بالوقوف وراء عملية تشليح صائغ الذهب في ناحية البصيرة بريف ديرالزور الشرقي.

بدورها، استقدمت قوات سوريا الديمقراطية تعزيزات عسكرية باتجاه المنطقة بعد تنفيذ الأهالي للإضراب واحتجازهم لعشرات الصهاريج المحمّلة بالنفط بالتزامن مع تحليق مكثف لطيران التحالف الدولي.

وكانت ناحية البصيرة قد خرجت في الآونة الأخيرة بمظاهرات ضد قوات سوريا الديمقراطية للمطالبة بتحسين الواقع المعيشي في المنطقة.

هذا وتعتبر ناحية البصيرة من أهم المدن في ريف ديرالزور الشرقي، ويقطنها عشرات آلاف المدنيين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق