2019-07-19

  • telegram

علي مملوك نائباً للأسد.. ومحمد ديب زيتون يرأس الأمن القومي

علي مملوك نائباً للأسد.. ومحمد ديب زيتون يرأس الأمن القومي

راديو الكل

أجرى نظام الأسد تغييرات أمنية جديدة، اليوم الاثنين، تمثلت بتعيين رئيس جهاز الأمن القومي اللواء علي مملوك، نائباً لبشار الأسد للشؤون الأمنية، في حين تم تعيين اللواء محمد ديب زيتون، الرئيس السابق لشعبة المخابرات العامة، خلفاً لعلي مملوك في إدارة جهاز الأمن القومي.

وذكر “عمر الرحمون” المقرّب من النظام، في تغريدة على حسابه في موقع “تويتر”، تعيين اللواء مملوك نائباً للأسد، واللواء “ديب زيتون” رئيساً لمكتب الأمن الوطني خلفاً لمملوك، وفقاً للتعيينات الجديدة.

وتأتي التغييرات الجديدة بعد 24 ساعة على تغييرات طالت رؤساء شعب المخابرات، إذ أعفي اللواء جميل حسن من منصبه (رئيساً لإدارة المخابرات الجوية)”، ليحل مكانه اللواء غسان جودت إسماعيل، وتعيين اللواء ناصر العلي رئيساً لشعبة الأمن السياسي خلفاً لحسام لوقا، الذي شغل منصب رئيس شعبة المخابرات العامة.

وشملت التغييرات الأمنية الجديدة، كذلك، تعيين اللواء ناصر العلي، من منطقة منبج شرقي حلب، رئيساً لشعبة الأمن السياسي، واللواء ناصر ديب مديراً لإدارة الأمن الجنائي.

وكانت شعبة المخابرات العسكرية شهدت تغييراً مماثلاً قبل نحو شهر، إذ تم تعيين اللواء كفاح ملحم رئيساً لها بدلاً من اللواء محمد محلا.

وراجت أنباء عن أن الجانبين الإيراني والروسي يعملان على إحداث تغييرات أمنية وعسكرية في قيادة النظام فيما يشبه تقاسماً لمراكز النفوذ فيه. وتسارعت هذه العملية في الآونة الأخيرة، بحيث باتت أجهزة أمنية وقطع عسكرية تابعة بالكامل لأحد الحليفين ولا سيما مع انتهاء الجانب الروسي من إحكام سيطرته على قيادة أركان قوات النظام والحكومة، وتحويله “شعبة المخابرات العامة” إلى ذراع أمني واستخباراتيّ روسيّ في سوريا.

التعليقات

مقالات ذات صله