تحضير حلويات العيد.. مصدر دخل لفاقدات معيل في إدلب

إدلب – راديو الكل
تقرير: سارة سعد

يمثل تأمين لقمة العيش صعوبة حقيقية لدى فاقدات المعيل والأرامل في محافظة إدلب، ما جعل كثير منهن يفكرن في مشاريع صغيرة، لتأمين قوت عائلاتهن.

في هذا العيد بدأت بعض الأرامل وفاقدات المعيل بإعداد الحلويات بمواد أولية متوفرة، وبيعها وتأمين مستلزمات عائلتهن بثمنها.

أم عبدو، إحدى نساء مدينة أريحا جنوبي إدلب، بعد أن فقدت زوجها، تعمل في إعداد الحلويات بمنزلها لتأمين مصدر دخل، معتمدة على مواد تتلقاها كمساعدات.

ليلى فاقدة معيل أيضاً، تعمل على صناعة أصنافاً منوعة من الحلويات وتبيعها لأقاربها وجيرانها بأسعار بسيطة تساعدها في تأمين احتياجات أطفالها.

أم يزن وأم محمود زبائن للحلويات المنزلية، ويؤكدن أن الحلويات المنزلية تلقى رواجاً بين أهالي المحافظة، بسبب السعر المناسب والجودة المميزة.

ويشير، فايز كسيح، صاحب أحد محلات الحلويات في ريف إدلب الشرقي، لراديو الكل، إلى وجود إقبال نوعاً ما على شراء الحلويات رغم أوضاع المحافظة المتردية، حيث تترواح أسعار الحلويات إلى بين 1000 و 2000 ليرة.

ويتواجد في محافظة إدلب، أكثر من 37874 ألف أرملة، بحسب محمد حلاج، مدير فريق منسقو استجابة سوريا، الذي يتحدث عن الدعم الذي تتلقينه:

وتركت الحرب آلاف النساء بلا معيل ما حملهن مسؤولية كبيرة لتأمين مستلزمات عائلاتهن في ظل ضعف المساعدات المقدمة لهن.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق