تركيا: سنستقبل أي موجة نزوح من “إدلب” خارج الحدود

تركيا تقول إنها وضعت خططاً للتعامل مع موجات نزوح محتملة من إدلب

 أعلنت الحكومة التركية، أن المؤسسات التركية المعنية وضعت خططاً للتعامل مع موجات نزوح محتملة من إدلب بسبب الأوضاع التي تشهدها حالياً، مشيرة إلى أن الاستراتيجية الأساسية هي استقبال أيّ موجة هجرة جديدة في جميع الظروف.

وقال نائب وزير الداخلية التركي، إسماعيل تشاتقلي: “إن بلاده تبذل جهوداً حثيثةً للحيلولة دون حدوث مأساة إنسانية كبرى، وحلّ المشكلة في تلك المنطقة باستخدام جميع الأدوات وعلى مختلف المستويات، وتأمل أن يتم تحقيق الاستقرار في المنطقة”.

وشدّد تشاتقلي على ضرورة ألا يبقى المجتمع الدولي مكتوف الأيدي حيال المأساة الإنسانية في إدلب، وخاصةً الأمم المتحدة والاتحاد الأوروبي.

والأسبوع الماضي، حذر وزير الخارجية التركي تشاووش أوغلو من كارثة إنسانية في إدلب إذا واصل النظام هجماته على المحافظة.ويوم الجمعة الماضي، خرجت مظاهرات شعبية بمناطق متفرقة في الشمال السوري، من أبرزها في معبري باب الهوى وأطمة، الحدودين مع تركيا شمالي إدلب، إذ حاول بعض المتظاهرين اجتياز الحدود نحو الأراضي التركية معبرين عن رغبتهم في اجتياز الحدود والوصول إلى أوروبا.

راديو الكل – وكالات

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق