منصة موسكو المشاركة في وفد المعارضة تطرح رؤية النظام

المنصة تدعو الى نقل الاجتماعات الى دمشق ومناقشة " اصلاح دستوري "

طلبت “منصة موسكو” المنضوية في وفد المعارضة الى لجنة صياغة الدستور , نقل أعمال اللجنة من جنيف إلى دمشق كإجراء يمنع تحول اللجنة إلى آلية بيروقراطية ويعطيها “زخما جماهيريا بحسب تعبرها .

ونقلت قناة روسيا اليوم عن منصة موسكو قولها في بلاغ نشرته في ختام الاجتماع الأول للجنة صياغة الدستور المصغرة في مقر الأمم المتحدة بجنيف ، إنه يجب أن ينتقل عمل اللجنة إلى دمشق، وبإشراف الأمم المتحدة وبضمانات دولية، وخاصة من مجموعة الدول الضامنة (أستانا) ، ضمانات تحصن أعضاء اللجنة، كي يشعر الشعب السوري أنه يشارك في عملية صياغة مستقبل بلده، ما يعطي اللجنة زخما جماهيريا يدفعها للتجاوب مع طموحات الشعب السوري، ويساعدها للإسراع بإنجاز مهامها وبدء ترجمتها على الأرض”.

وتشارك منصة موسكو ضمن وفد المعارضة في اجتماعات اللجنة الدستورية , بينما يمثلها في لجنة صياغة الدستور المصغرة مهند دليقان .

ويدعو النظام الى نقل اجتماعات اللجنة الدستورية الى دمشق في حين طالبت المعارضة بأن يكونَ هناك إطارٌ زمنيٌ محدد لعملِ اللجنة، وأن تكونَ الاجتماعات مدتها ثلاثةُ أسابيع .

وكانت المعارضة طالبت بأن يكونَ هناك إطارٌ زمنيٌ محدد لعملِ اللجنة، وأن تكونَ الاجتماعات مدتها ثلاثةُ أسابيع ،إلا أنَّ النظامَ اعترض وطلب أن تجتمعَ اسبوعاً واحداً في شهر وترتاحَ ثلاثةَ أسابيع بحسب ما ذكره عضو اللجنةِ الدستورية عن المعارضة ياسر الفرحان .

وتوافقت الهيئة المصغرة خلال اجتماعها امس على وضع آليات عمل تهدف إلى الوصول لوجهات النظر المشتركة بين الأطراف بهدف إقرار الدستور.

موسكو ـ راديو الكل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى