يحيى العريضي يكشف بأن الأمم المتحدة اشتكت من نشر النظام أنباء كاذبة

كشف المتحدث باسم هيئة التفاوض يحيى العريضي بأن الأمم المتحدة قدمت شكوى على نشر أخبار غير صحيحة أوردتها وسائل اعلام النظام حول عمل لجنة صياغة الدستور , مشيرا الى أن النظام لا يقول الحقيقة بخصوص جدول أعمال اللجنة .

وقال العريضي لراديو الكل : إن فريق النظام لم يقدم جدول الأعمال بل جاء بخطابات رنانة , على عكس وفد هيئة التفاوض الذي لديه جدية وبشهادة الأمم المتحدة مشيرا الى أن جدول الاعمال تم  الاتفاق على ان يكون مبنيا على المداخلات التي تتعلق بالقضايا الدستورية .

وقال العريضي إن المداخلات التي قدمت من وفد المعارضة غالبيتها العظمى تحدث عن الدستور بينما مداخلات الجانب الآخر قلما تحدثت عن الدستور وعلى هذا يمكن معرفة من الطرف الذي تم تبني اقتراحه في جدول الأعمال .

وكانت وسائل اعلام النظام تحدثت بأن الطرف الآخر أي  وفد المعارضة  لم يقدم أي مقترح حول جدول أعمال لجنة صياغة الدستور المصغرة , وهو يخالف مدونة السلوك والممارسات الإجرائية الأولية للرئيسين المشتركين , وقالت سانا إنه تم “اعتماد جدول أعمال اللجنة المصغرة لمناقشة الدستور والمقترح من قبل الوفد المدعوم من الحكومة السورية” بحسب تعبيرها .

وعبر الدكتور العريضي عن ارتياح الهيئة من سير عمل لجنة صياغة الدستور مستدركا أنه مع هذا لا بد ان نكون حذرين لأن ن من جاء من أجل تضييع الوقت لا يهمه على الاطلاق اذا نجحت العملية الدستورية ام لم تنجح .

ووصف العريضي اقتراح منصة موسكو نقل الاجتماعات الى دمشق بالمزاودات غير المهمة و قال لتطرح منصة موسكو ما تريد فعمليا هناك قواعد اجرائية وميثاق سلوك يلتزم به وفد الهيئة ,

واضاف انه عندما تكون هناك بيئة آمنة وموضوعية لا خوف فيها ولا اعتقالات . لا احد يريد ان يكون خارج بلده .

واقترحت منصة موسكو أمس في ” بلاغ ” مطلب النظام بنقل اجتماعات جنيف الى دمشق كإجراء يمنع تحول اللجنة إلى آلية بيروقراطية ويعطيها “زخما جماهيريا بحسب تعبرها .

راديو الكل ـ خاص

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى