مجهولون يغتالون عاملاً مع “حزب الله” غربي درعا

اغتال مسلحون مجهولون، أمس الثلاثاء، عاملاً مع ميليشيا حزب الله في بلدة المزيريب بريف درعا الغربي، وذلك على وقع الفلتان الأمني الذي يضرب عموم المحافظة مؤخراً.

وقال الناشط الإعلامي، أبو حذيفة الحوراني، لراديو الكل، إنّ مجهولين أطلقوا الرصاص على العامل مع ميليشيا حزب الله اللبناني “خليل الغبشة” في بلدة مزيريب ما أدى إلى مقتله على الفور.

ولم تتبن أية جهة مسؤوليتها عن هذه العملية حتى ساعة كتابة هذا الخبر.

وكان مجهولون اغتالوا، مساء الاثنين، مسؤول أمن الدولة التابع للنظام في مدينة إنخل شمالي درعا، في حين تبنى تنظيم داعش العملية.

ووثق تجمع أحرار حوران، (الذي ينقل أخبار درعا)، وقوع 30 عملية ومحاولة اغتيال في المحافظة الشهر الماضي، أدت إلى مقتل 25 شخصاً، من بينهم مدنيون ومقاتلون سابقون بالجيش الحر وعناصر لقوات النظام.

وتشهد محافظة درعا التي دخلها النظام، في تموز 2018 بعد اتفاق التسوية مع فصائل الجيش الحر، حالة من الانفلات الأمني، يتخللها اغتيالات وتفجيرات تستهدف عناصر النظام، وجنوداً لروسيا ومقاتلين سابقين بالجيش الحر، من دون معرفة الفاعل.

درعا ـ راديو الكل

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق