لجنة صياغة الدستور المصغرة تواصل أعمالها لليوم الثالث

واصلت لجنة صياغة الدستور المصغرة اجتماعاتها لليوم الثالث في مبنى الأمم المتحدة في جنيف برعاية المبعوث الأممي غير بيدرسون وبمشاركة الوفود الثلاثة حيث تعقد جلستي عمل صباحية ومسائية تكونان مغلقتين أمام الإعلام.

وعقدت اللجنة أمس جلستين حيث قدمت المعارضة رؤيتها وأفكارها، فيما امتنع النظام عن تقديم أي أفكار شفوية أو مكتوبة، على عكس المعارضة وممثلي المجتمع المدني، بحسب ما ذكرت مصادر المعارضة لوكالة أنباء الأناضول.

وقالت المعارضة عبر حسابها على مواقع التواصل الاجتماعي إنّ وفدَها “ركز على ترابط السياسة والدستور، وأنّ دساتير سوريا السابقة، والدساتير العالمية لم تفصل بينها، فمعظمها قد ضمّن المبادئ السياسية في المبادئ الأساسية لها، مؤكداً على صياغة عقد اجتماعي اقتصادي سياسي قانوني، يحقق تطلعات الشعب السوري”.

وتتضمن ورقة عمل المعارضة الأفكار والمقترحات التي وردت في كلمات أعضاء اللجنة الدستورية خلال اجتماعات الهيئة الموسعة الـ (150 عضواً) الأسبوع الفائت، وذلك من أجل مناقشتها تمهيداً لتضمينها في مشروع الدستور الجديد.

وقدم وفد المجتمع المدني مجموعة أفكار شفهية تلخص مداخلات أعضائها خلال اجتماعات الهيئة الموسعة للجنة الدستورية.

ولم يصدر أي تصريح من قبل النظام أو الأمم المتحدة حول الاجتماعات التي جرت أمس  فيما أعلن الرئيس المشترك للجنة الدستورية عن المعارضة هادي البحرة، أثناء مغادرته، أنّه سيصرح للإعلام اليوم الأربعاء، عن مجريات الاجتماعات.

وكان الدكتور يحيى العريضي الناطق الرسمي باسم هيئة التفاوض المعارضة أكد لراديو الكل أنّ الأمم المتحدة قدمت شكوى على نشر أخبار غير صحيحة أوردتها وسائل إعلام النظام حول عمل لجنة صياغة الدستور، مشيراً إلى أنّ النظام لا يقول الحقيقة بخصوص جدول أعمال اللجنة.

وقال الأكاديمي والباحث السياسي ياسر نجار إنَّ النظام يراوغ من خلال أمور تقنية وشكلية. 

وتعقد لجنة الصياغة المؤلفة من 45 عضواً بالتساوي بين النظام والمعارضة ومنظمات المجتمع المدني، جلستي عمل في مقر الأمم المتحدة بجنيف السويسرية، وبرعاية من المبعوث الأممي غير بيدرسون، وتستمر الجلستان 4 ساعات، وتواصل اجتماعاتها بهذا المعدل حتى الجمعة المقبلة.

وانطلقت أعمال لجنة صياغة الدستور المصغرة التي تضم 45 عضواً الاثنين الماضي، وهي منبثقة عن اللجنة الدستورية الموسعة وتضم 150 عضواً حيث عقدت  اجتماعاتها على مدى ثلاثة أيام بدءاً من يوم الأربعاء الماضي في مقر الأمم المتحدة بمدينة جنيف.

جنيف ـ راديو الكل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى