خروج مظاهرة ببلدة المنصورة غرب الرقة رفضاً لدخول النظام

خرجت مظاهرة شعبية، اليوم السبت، في بلدة المنصورة بريف الرقة الغربي تطالب بإسقاط النظام وترفض دخوله إلى البلدة.

وقال مراسل راديو الكل في الرقة: إنَّ عشرات المدنيين خرجوا بعد ظهر اليوم بمظاهرة جابت معظم شوارع بلدة المنصورة، ترفض الاتفاق بين قوات سوريا  الديمقراطية -التي تشكل الوحدات الكردية عمودها الفقري- والنظام، القاضي بتسليم المناطق للأخير.

وأضاف مراسلنا أنّ المتظاهرين رددوا شعارات من بينها “سوريا حرة حرة وبشار يطلع برا”، “الشعب يريد إسقاط النظام”، وشعارات أخرى رافضة لعودة النظام ومليشياته إلى محافظة الرقة.

وشهدت مدينة الرقة في الأسبوع الماضي مظاهرة مماثلة،  ترفض دخول قوات النظام والمليشيات المساندة لها إلى المحافظة.

ويأتي ذلك في ظلّ استمرار قوات النظام بالانتشار في المناطق التي تسيطر عليها قوات سوريا الديمقراطية  بمحافظة الرقة، حيث تمركزت في ناحية عين عيسى وبعض القرى المحيطة بها بريف الرقة الشمالي وفي مطار الطبقة العسكري بريفها الغربي.

وفي 13 تشرين الأول الماضي، عقدت قوات سوريا الديمقراطية مع روسيا اتفاقاً يسمح لقوات النظام بالانتشار في بعض مناطق سيطرتها شرق وغرب الفرات، وجاء هذا الاتفاق بعد 4 أيام من إطلاق الجيشين التركي والوطني السوري عملية “نبع السلام” في التاسع من الشهر الماضي بمنطقة شرق نهر الفرات، لطرد “بي كا كا/ ي ب ك” و”داعش”، وإنشاء منطقة آمنة لعودة اللاجئين السوريين إلى بلادهم.

راديو الكل – الرقة

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق