روسيا تستقدم مطربة لترفيه جنودها في سوريا

استقدمت روسيا مطربة إلى سوريا للترفيه عن جنودها وتقديم حفلات أمامهم في قواعدها العسكرية وقطعاتها المنتشرة في تدمر وحمص ودير الزوربحسب ما أوردته قناة “روسيا اليوم”.

ونشرت المطربة (آنّا أوسيبوفا) على حساباتها في مواقع التواصل الاجتماعي صوراً وفيديوهات لحفلاتها من سوريا.

وتحدثت تقارير صحفية بأنّ الجنود الروس يعيشون في القواعد العسكرية حياة فاخرة ومريحة بينما  يقبع العسكري السوري على الحواجز تحت المطر والشمس جائعاً خائفاً.

ويراعي المخططون في قاعدة حميميم العسكرية قرب اللاذقية توفير الراحة القصوى للجنود الروس، وهذه الوحدات السكنية الجاهزة مكيفة يسكنها ما بين شخصين إلى ثمانية حسب الرتبة العسكرية.

وفي طرطوس كما في قاعدة حميميم يرسخ الجيش الروسي حضوره ولا يمانع في عرض منشآته أمام مجموعة من الصحفيين.

ويمكن للجنود الروس ارتياد قاعات الرياضة وحمام الساونا والمخابز ومصبغة الملابس، وكذلك كنيسة صغيرة أرثوذكسية، ويقول ضابط روسي -فضل عدم الكشف عن هويته- إنّ لدى الجنود “كل وسائل الراحة اللازمة”.

وتحدثت أنباء صحفية بأنّ النظام شكل كتيبة نسائية سميت بكتيبة الترفيه وكانت خدماتها تُقدم للجنود والضباط الروس في سوريا خاصة بعد كل انتصار يحققونه على المدنيين بصواريخهم الباليستية أو طيرانهم أو أسلحتهم الجديدة التي تمّ تجريب أكثر من ثلاثمئة نوع منها.

موسكو ـ راديو الكل

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق