العراق يعلن اعتقال نائب البغدادي بعملية مداهمة شمالي البلاد

أعلن العراق، أمس الثلاثاء، اعتقال نائب الزعيم السابق لتنظيم داعش المعروف بـ “أبي خلدون”، خلال عملية مداهمة شمالي البلاد، وذلك بعد أكثر من شهر على مقتل “البغدادي” بعملية أمريكية في محافظة إدلب شمالي سوريا.

وقالت خلية الإعلام الأمني التابعة للجيش العراقي، في بيان لها، إن “قوة من الشرطة داهمت إحدى الشقق في مركز قضاء الحويجة بمحافظة كركوك شمالي البلاد، واعتقلت خلالها الملقب “أبو خلدون” والذي كان يشغل عدة مناصب قيادية بداعش”.

وأوضح البيان، أن أبو خلدون “كان يحمل هوية مزورة باسم شعلان عبيد، عند إلقاء القبض عليه”، مضيفةً أنه كان نائباً لـ “البغدادي”، وكذلك كان يشغل منصب ما يسمى “الأمير العسكري” لمحافظة صلاح الدين شمالي العراق.

وفي عام 2017، أعلن العراق القضاء على تنظيم داعش، لكن التنظيم لا يزال يحتفظ بخلايا نائمة في مناطق صحراوية وجبلية بالعراق ويشن هجمات بين فترات متباينة.

وفي 27 تشرين الأول الماضي، أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، مقتل زعيم تنظيم داعش “أبو بكر البغدادي”، بعملية نفذتها القوات الخاصة الأمريكية بدعم من الطائرات في قرية باريشا شمالي إدلب بسوريا.

وبعدها بـ 4 أيام، ذكرت وكالة “رويترز” للأنباء، أن داعش أكد مقتل زعيمه “البغدادي”، واختار “أبو إبراهيم الهاشمي القرشي” خلفاً له.

راديو الكل – الأناضول

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق