أهالي ناحتة شرقي درعا يحتجزون 20 عنصراً للنظام

احتجز عدد من أهالي بلدة ناحتة بريف درعا الشرقي عناصر للنظام من على حواجزه في البلدة اليوم السبت، رداً على اعتقال النظام أحد شباب البلدة قبل أيام. 

وأوضح الناشط الإعلامي من محافظة درعا، أبو فايز الحوراني، لراديو الكل، أن أهالي ناحتة احتجزوا نحو 20 عنصراً من قوات النظام بينهم عناصر من المخابرات الجوية الموجودين في البلدة. 

وأضاف الحوراني أن سبب الاحتجاز يعود إلى اعتقال قوات النظام يوم أمس لأحد شباب البلدة في بلدة المشيرفة القريبة. 

وتابع الحوراني نقلاً عن أهالي البلدة، أنهم لن يطلقوا سراح عناصر النظام إلا في حال أطلق الأخير سراح الشاب الذي اعتقله قبل أيام. 

إلى ذلك، تشهد محافظة درعا بشكل مستمر حملات اعتقال يقوم بها النظام وأجهزته الأمنية تستهدف الشباب وعناصر الجيش الحر السابقين. 

كما تشهد محافظة درعا منذ نحو شهرين احتجاجات تندد بالنظام وإيران وتدعو لإطلاق سراح المعتقلين. إضافةً لرفض الأهالي ممارسات النظام وأجهزته الأمنية التي تنفذ اعتقالات مستمرة وتسوق الشباب للخدمة العسكرية.

وتسود المحافظة أيضاً حالة من الفلتان الأمني أعقبت دخول النظام إليها في تموز 2018، كما تشهد نشاطاً لعدة ميليشيات طائفية تابعة لإيران وحزب الله.

درعا -راديو الكل 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق