أردوغان: عازمون على منع النظام من خرق وقف اطلاق النار في ادلب

قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان إن بلاده عازمة على منع انتهاكات النظام لوقف إطلاق النار في إدلب إذا اقتضت الضرورة ، منتقدا الصمت الدولي ازاء ما يحدث شمال سوريا .

ونقلت الأناضول عن اردوغان قوله في كلمته أمام الكتلة النيابية لحزب العدالة والتنمية : “ما زال العالم يتفرج إلى ما يحدث في إدلب ولا يسعى لإيجاد حل .. وقف إطلاق النار في إدلب السورية يجب أن يجري بطريقة تحول دون تدفق 400 ألف نازح على الحدود التركية”.

ويواصل النظام قصف مناطق سكنية في ادلب ، على الرغم من الهدنة المعلنة قبل ثلاثة أيام ، كما يسعى إلى التقدم في ريف اللاذقية الشمالي ، وسط حالة قلق وترقب تسود مناطق الشمال تحسبا لتحضير النظام لعمل عسكري قادم ولا سيما بعد دفعه بتعزيزات إلى ريف حلب الغربي ، في حين تستمر موجة النزوح باتجاه المناطق الأكثر امنا .

وأمس أعلن وزير الداخلية التركي سليمان صويلو، أن 312 ألف شخص في منطقة إدلب ، نزحوا نحو المناطق القريبة من الحدود التركية منذ مطلع ديسمبر/ كانون الأول الماضي.

وأعلنت وزارة الدفاع التركية ، الجمعة الماضي أنها اتفقت مع روسيا على أن وقف إطلاق النار سينفذ في إدلب بشمال غرب سوريا اعتبارا من منتصف ليل 12 يناير الجاري .

ولم تمنع روسيا وهي الطرف الآخر في اتفاق وقف اطلاق النار قوات النظام من مواصلة قصفها ادلب إلا أنها أعلنت فتح ثلاثة معابر لخروج المدنيين إلى مناطق سيطرة النظام .

انقرة ـ راديو الكل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق