معارك الكر والفر مستمرة في إدلب والمعارضة تستعيد أبو جريف

استعادت فصائل المعارضة، عصر اليوم الخميس، السيطرة على قرية أبو جريف شرقي محافظة إدلب التي خسرتها أمام النظام فجراً، على وقع استمرار معارك الكر والفر بين الطرفين في المنطقة، ومواصلة النظام والروس خرق وقف إطلاق النار.

وأفاد مراسل راديو الكل في إدلب، بأن فصائل المعارضة استعادت أبو جريف بعد معارك عنيفة ضد النظام المدعوم بميليشياتٍ أجنبية عدة، كما تم تدمير سيارة عسكرية للنظام وقتل من بداخلها على محور تل خضرة بذات الريف واغتنام عدة عربات عسكرية. 

وأضاف أن معارك الكر والفر مستمرة شرقي إدلب، حيث يحاول النظام التقدم وقضم مناطق جديدة وسط قصف مكثف بالمدفعية والطيران الحربي لمناطق عدة من المحافظة.

وسيطر النظام على أبو جريف فجر اليوم، حيث قالت إذاعة “شام إف إم” الموالية، إن قوات النظام استأنفت عملها العسكري بريف إدلب الجنوبي الشرقي “رداً على خروقات المعارضة”، بحسب الإذاعة.

ومن المفترض أن تكون إدلب وشمال غربي سوريا، ضمن اتفاق وقف إطلاق النار الذي أعلنته وزارة الدفاع التركية بالاتفاق مع روسيا منذ الأحد الماضي إلا أن النظام خرقه منذ ساعاته الأولى، بجانب قصف جوي روسي بدأ منذ يومين.   

وتتعرض إدلب منذ مطلع تشرين الثاني الماضي، لقصف مكثف من النظام والروس، بهدف السيطرة على الطرق الدولية (M4 و M5)، وأدى ذلك إلى نزوح نحو 382 ألف نسمة، ومقتل وإصابة المئات، وخروج مرافق حيوية عن الخدمة.

إدلب – راديو الكل 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق