التحالف الدولي: الميليشيات المدعومة من إيران أكثر خطراً من داعش

وصف نائب قائد عمليات دول التحالف في الحرب على داعش في سوريا والعراق، الجنرال أليكس غرينكويتش، الميلشيات المسلحة المدعومة من إيران بأنها أصبحت تشكل خطراً أكبر من تنظيم داعش.

وأضاف غرينكويتش، أمس الأربعاء، أنه من المبكر استخلاص نتائج عملية القضاء على قائد فيلق القدس في الحرس الثوري الإيراني قاسم سليماني.

وفيما يتعلق باستراتيجية القضاء على داعش، اعتبر غرينكويتش أن ملاحقة خلاياه هي في صلب المهمات التي مازالت مرتبطة بعمليات القوات الأميركية.

وكشف أن داعش ما زال ينشط في وسط وادي نهر الفرات في سوريا امتداداً إلى الحدود العراقية، وتابع أن التنظيم مازال يشكل خطراً حقيقياً وأنه لا ينبغي وقف العمليات ضده والضغط عليه كي لا تتاح له فرصة الظهور مجدداً.

وذكر أن القوات الأميركية مستمرة وبالتنسيق مع قوات سوريا الديمقراطية في حماية أجزاء من البنى التحتية الأساسية وخصوصاً في حقول النفط في شرق سوريا.

بدوره، أكد، برايان هوك، المبعوث الأمريكي الخاص بإيران في تصريحات لصحيفة، الشرق الأوسط، إن خليفة القائد العسكري الإيراني قاسم سليماني الذي قُتل بغارة أمريكية، سيلقى نفس مصيره إذا سار على نهجه، وقال: “إن واصل قاآني نهج قتل أمريكيين، فإنه سيلقى المصير نفسه”.

وقُتل قائد فيلق القدس التابع للحرس الثوري الإيراني قاسم سليماني و4 ضباط آخرين من الفيلق، وقياديان من مليشيات الحشد الشعبي العراقي، أحدهما أبو مهدي المهندس، نائب رئيس هيئة الحشد الذي يضم فصائل موالية لإيران، بغارة أمريكية في العاصمة العراقية بغداد، في الثالث من كانون الثاني الحالي.

راديو الكل – وكالات

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق