ضحايا مدنيون في قصف للنظام على جبل الزاوية

قتل 3 مدنيين من عائلة واحدة (طفلتان وامرأة)، اليوم السبت، جراء قصف الطيران الحربي التابع للنظام قرية شنان بجبل الزاوية جنوبي إدلب، تزامناً مع قصف مناطق متفرقة من المحافظة والتقدم برياً في مناطق أخرى.  

وأفاد مراسل راديو الكل في إدلب، أن فرق الدفاع المدني عملت على انتشال الضحايا من بين الأنقاض في قرية شنان وأمنت المكان من القذائف الغير منفجرة. 

وأضاف أن الطيران الحربي والمدفعية الثقيلة التابعة للنظام والروس قصفت مناطق متفرقة من ريف مدينة معرة النعمان وريف إدلب الجنوبي بشكل عام، بعد سيطرتها أمس على قريتي الدير الشرقي ومعرشمارين باتجاه معرة النعمان. 

وأوضح مراسلنا أن قوات النظام تحاول التقدم أكثر باتجاه مدينتي معرة النعمان وسراقب الواقعتين على الطريق الدولي حلب -دمشق المعروف (M5) من خلال تكثيف القصف على المناطق السكنية المحيطة. 

وأعلنت الأمم المتحدة، يوم الأربعاء الماضي ، مقتل أكثر من 1500 مدني في إدلب والمناطق المحيطة بها شمال غربي سوريا منذ نيسان الماضي، ونزوح أكثر من 350 ألف خلال الشهرين الماضيين، وسط تزايد أعمال القتال من النظام وحلفائه.

وكانت وزارة الدفاع التركية، أعلنت في 10 كانون الثاني الحالي، أن الجانبين التركي والروسي اتفقا على وقف إطلاق النار في إدلب، بدأ منتصف ليل 12 من الشهر ذاته، إلا أن روسيا والنظام خرقاه بقصف جوي ومدفعي على مناطق بريفي إدلب وحلب.

وفي 17 الشهر الحالي، أعلنت مفوضة الأمم المتحدة لحقوق الإنسان، ميشيل باشليه، أن وقف إطلاق النار الأخير في محافظة إدلب “فشل مرة أخرى في حماية المدنيين”.

إدلب – راديو الكل 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق