فوائد مذهلة تمنحها الأنشطة والرحلات خارج المدرسة للأطفال

اعتادت كثير من المدارس على تنظيم رحلات وأنشطة ترفيهية للأطفال خارج إطار الدوام بشكل متكرر، إلا أن ظروف الحرب اضطرت أغلب المدارس لإهمال تلك الأنشطة الترفيهية رغم أهميتها الكبيرة للأطفال.

وقال الاستشاري النفسي باسل نمرة لراديو الكل: إن “الأنشطة الترفيهية خارج المدرسة تساهم في اعادة شحن طاقة الطالب وتحفيزه، بحيث يعود للصف الدراسي بنشاط أكبر”، مشيراً الى أنه “يجب أن يكون هناك جلسات مع الأطفال وأهلهم لتوضيح كل ما يتعلق بالنشاطات التي سيخضع لها الطفل خارج المدرسة، كعوامل الأمان والخدمات التي ستقدم له وطبيعة الأماكن التي سيذهب اليها”.

المزيد مع الاستشاري النفسي باسل نمرة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق