كيف تحمي الحامل نفسها من الاجهاض ومتى يُشكّل خطراً على حياتها؟

ليس سهلاً أن تفقد المرأة جنيناً كان يعيش في داخلها، هذه الخسارة تُوقظ هواجسها من الإجهاض المتكرر وإستحالة تحقيق حلم الأمومة، والإجهاض هو فقدان الحمل بصورة تلقائية قبل الأسبوع العشرين، وتنتهي نحو 10 إلى 20 بالمائة من حالات الحمل المعروفة بالإجهاض، فما أسباب تلك المشكلة وكيف يمكن الوقاية من حصولها؟.

وقالت الأخصائية في التوليد وأمراض النساء وجراحتها الدكتورة أمل خطيب: “هناك أسباب لا تحصى للاجهاض، لكن أبرزها حصول تشوهات جينية، نقص الهرمون المثبّت للحمل، تشوه في الرحم أو انقلابه، ويمكن أن تكون الحامل مريضة بالضغط أو السكر أو لديها قصور في الغدة الدرقية”.

وأوضحت الدكتورة أمل لراديو الكل أن “هناك بعض المؤشرات التي تدل على حصول اجهاض، ومنها وجود اجهاضات سابقة، حصول نزف، ألم في الظهر أو البطن، وعندها يجب مراجعة الطبيب لتدارك الأمر”.

للمزيد عن تدارك الإجهاض مع الدكتورة أمل – أخصائية بالتوليد وأمراض النساء وجراحتها

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق