روسيا: نيران النظام كادت أن تسقط طائرة مدنية ليلة القصف الإسرائيلي

تحدثت روسيا عن أن الدفاعات الجوية للنظام خلال تعرضه لضربات إسرائيلية الليلة قبل الماضية، كادت أن تتسبب بكارثة لطائرة مدنية كانت تستعد للهبوط في مطار دمشق.

وذكرت وزارة الدفاع الروسية في بيان لها اليوم الجمعة، أن الطائرة تحمل 172 راكباً قادمة من إيران، من طراز إيرباص-320 هبطت اضطرارياً في قاعدة حميميم الجوية، بعد أن أطلقت الدفاعات الجوية للنظام نيراناً بالتزامن مع الغارات الإسرائيلية.

واتهمت الدفاع الروسية إسرائيل باتخاذ الطائرات المدنية درعاً خلال عملياتها العسكرية في سوريا لإعاقة عمل منظومة الدفاع الجوي التابعة للنظام.

وذكرت في بيان أن طائرة تقل 172 راكباً كانت تستعد للهبوط كادت تتعرض لنيران دفاع النظام الجوي السوري وتم نقل الطائرة إلى قاعدة حميميم الجوية الروسية.

وفجر الخميس، استهدفت طائرات إسرائيلية بعدة صواريخ مواقع عسكرية في محيط دمشق ودرعا والقنيطرة بالمنطقة الجنوبية، ما أسفر عن إصابة 8 عناصر من قوات النظام وأضرار مادية، بحسب إعلام النظام.

وفي أيلول 2018 أسقطت دفاعات النظام الجوية خلال قصف إسرائيلي طائرة روسية من طراز “إيل 20” على متنها 14 عسكرياً، أثناء تحليقها قبالة الساحل السوري.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق