مظاهرات في ريفي حلب وإدلب تندد بقصف المدنيين والصمت الدولي حياله

تظاهر عدد من المدنيين، اليوم الجمعة، في ريفي حلب وإدلب للتنديد بالصمت الدولي حيال قصف النظام وروسيا لشمال غربي سوريا، وللتأكيد على التمسك باستمرار الثورة حتى إسقاط النظام.

وأفاد مراسل راديو الكل في ريف حلب، بخروج مظاهرة في مدينة بزاعة شرقي المحافظة تطالب بإسقاط نظام الأسد وتندد بالصمت الدولي تجاه القصف المستمر من قبل النظام وحليفه الروسي بحق المدنيين في أرياف حلب وإدلب.

وأضاف مراسلنا، أن مظاهرة مماثلة خرجت في معبر باب السلامة شمالي حلب للتنديد بقصف النظام وروسيا على ريفي حلب وإدلب، وتأكيداً على استمرار الثورة حتى إسقاط نظام الأسد وطرد كافة الميليشيات الطائفية.

وفي إدلب أفاد مراسلنا من هناك، بأن عدد من الأهالي خرجوا بمظاهرة في مدينة الدانا شمالي المحافظة نددت بالقصف ودعت المجتمع الدولي إلى إيقافه.

وشهدت عدة مدن وبلدات بالشمال السوري الأسبوع الماضي مظاهرات شعبية، تطالب بوقف قصف النظام وروسيا، وتندد باستهداف المدنيين بالشمال المحرر، وأكدت على التمسك باستمرار الثورة حتى إسقاط النظام.

وأصدر فريق منسقو استجابة سوريا تقريراً يوم أمس، يوثق نزوح أكثر من 400 ألف مدني من شمال غربي سوريا ومقتل نحو 182 آخرين منذ منتصف الشهر الماضي جراء حملة التصعيد من قبل النظام وروسيا.

الشمال السوري ـ راديو الكل

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق