“الوفاق الليبية” تستنكر تسليم النظام سفارة ليبيا لـ”حكومة حفتر”

استنكرت حكومة “الوفاق الوطني” الليبية، الأربعاء، إقدام نظام الأسد على تسليم سفارة طرابلس في دمشق إلى “الحكومة” التابعة للواء المتقاعد خليفة حفتر، غير المعترف بها دولياً، معتبرة هذه الخطوة “انتهاكاً لسيادة البلاد” و”عملاً مرفوضاً ومستهجناً”.

وقالت خارجية حكومة الوفاق في بيانٍ نقلته وكالة الأناضول، إن هذا الإجراء “مخالف لقرارات مجلس الأمن الدولي القاضية بعدم التعامل مع الأجسام الموازية لحكومة الوفاق باعتبارها الحكومة الشرعية الوحيدة في البلاد”.

وشدد البيان على أن تسليم سفارة ليبيا في دمشق لـ”حكومة” حفتر “يعد سطوا على حقوق الدولة الليبية وانتهاكاً للسيادة وعملاً مرفوضاً ومستهجناً”، وأكدت أنها ستعمل على اتباع كافة الإجراءات والوسائل القانونية لضمان وقف خطوة النظام و”حكومة” حفتر.

ويوم أمس أعلن النظام، فتح السفارة الليبية التابعة للواء المتقاعد خليفة حفتر في العاصمة السورية دمشق.

وجاء ذلك، بعد التوقيع  على مذكرة تفاهم بين وزارة الخارجية والمغتربين في حكومة النظام ووزارة الخارجية والتعاون الدولي الليبية، التابعة لحفتر، بشأن إعادة افتتاح مقرات البعثات الدبلوماسية والقنصلية وتنسيق مواقف البلدين، في المحافل الدولية والإقليمية، وفق ما نقلته وكالة “سانا” التابعة للنظام.

ومع توقيع المذكرة أصبح النظام أول من يعترف بحكومة حفتر غير الشرعية في ليبيا، في حين تعتبر حكومة “الوفاق” الليبية في طرابلس، برئاسة فائز السراج، الحكومة الممثلة لليبيا والمعترف بها دولياً.

الأناضول – راديو الكل 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق