أكار: وفد عسكري روسي سيصل أنقرة الأسبوع المقبل

أعلن وزير الدفاع التركي، خلوصي أكار، أن وفداً عسكرياً روسياً سيصل أنقرة مطلع الأسبوع القادم، مؤكداً أن العمل بدأ بخصوص تفاصيل “الممر الآمن” على امتداد الطريق البري ( حلب – اللاذقية M4)، بموجب اتفاق وقف إطلاق النار في إدلب، الذي توصلت إليه تركيا وروسيا الخميس، وبدأ سريانه منتصف ليل الجمعة.

وقال أكار، في تصريحات نقلتها وكالة الأناضول السبت، عقب اجتماع مطول مع كبارة القادة العسكريين الأتراك بمقر قيادة عمليات إدلب، في ولاية هاتاي جنوبي تركيا، “سنبدأ دوريات مشتركة مع الروس في طريق (M4) اعتباراً من 15 آذار الحالي، وبدأنا العمل بخصوص تفاصيل “الممر الآمن” على امتداد هذا الطريق البري”.

وقال الوزير التركي، إن “بلاده اتخذت بقيادة الرئيس رجب طيب أردوغان خطوة مهمة بخصوص الحل السياسي في إدلب على الطريق المؤدي إلى السلام”.

وأكد أكار، أن بلاده ستظل قوة ردع ضد انتهاك وقف إطلاق النار في محافظة إدلب، وقال “سنظل قوة ردع ضد انتهاك وقف إطلاق النار، ولم يحدث أي خرق منذ سريانه، وسنرد بأشد الطرق على أي هجمات ضد وحداتنا ونقاط مراقبتنا دون تردد”.

ومساء الخميس، توصل الرئيسان التركي رجب طيب أردوغان ونظيره الروسي فلاديمير بوتين، لاتفاق وقف إطلاق النار في إدلب، وإنشاء “ممر آمن” بعمق 6 كم على طرفي الطريق (M4)، وتسيير دوريات مشتركة عليه.

وفي وقتٍ سابق الجمعة، أكد أردوغان، أن نقاط المراقبة التركية في إدلب، ستحافظ على وضعها الراهن، ولا يوجد أي تغيير يخصها، مؤكداً أن بلاده  سترد على الانتهاكات والهجمات المحتملة من طرف قوات النظام في إدلب.

راديو الكل – الأناضول 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق