8 قتلى باستهداف النظام مساكن جلين بريف درعا

قتل اليوم الأربعاء، 8 أشخاص بينهم 3 أطفال جراء استهداف النظام بالقذائف الصاروخية مساكن جلين بالريف الشمالي الغربي لمحافظة درعا، باليوم الذي يحيي فيه عدد من مدنيي المحافظة الذكرى السنوية التاسعة لانطلاق الثورة السورية.

وبحسب تجمع أحرار حوران (الذي ينقل أخبار درعا وريفها)، فإن النظام قصف مساكن جلين بالقذائف الصاروخية من الفوج 175 في مدينة إزرع و ثكنة طفس وتل الخضر وكتيبة المدفعية بالبانوراما، ما أدى لمقتل 8 مدنيين وجرح آخرين.

وأوضح التجمع أن عمليات القصف أتت بعد قتل النظام لقياديين اثنين سابقين بالجيش الحر بعد اقترابهم من نقطة عسكرية كانت قوات النظام تقدمت إليها في وقتٍ سابق اليوم على طريق “مساكن جلين – الشيخ سعد” شمال غربي درعا.

وأضاف التجمع أن عناصر سابقين بالجيش الحر هاجموا النقطة العسكرية التي تقدم إليها النظام بعد مقتل قيادي الجيش الحر تبعها اشتباكات عنيفة، وقصف للنظام استهدف المساكن ما أدى لسقوط قتلى مدنيين.

وتزامنت هذه العمليات مع إحياء عدة مناطق في درعا للذكرى السنوية التاسعة للثورة السورية، حيث شهدت المحافظة كتابات مناهضة للنظام على الجدران وتجمعات عدة للمدنيين، بحسب “أحرار حوران”.

وتشهد محافظة درعا بشكل مستمر منذ سيطر النظام عليها في تموز 2018 توترات أمنية مستمرة يتخللها عمليات اغتيال لمقاتلين سابقين بالجيش الحر وقصف على المدنيين.

درعا – راديو الكل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى