ظهور أعراض الكورونا على لاعبي نادي فنربخشة التركي

أعلن نادي فنربخشة التركي صباح اليوم السبت، إرسال عددٍ من لاعبي فريق كرة السلة والجهاز الفني إلى المستشفى، لإجراء كشف فيروس كورونا بعد ظهور بعض أعراضه عليهم.

وكانت تركيا إحدى الدول الأخيرة التي تعلّق الأنشطة الرياضية في بلادها، إذ اتخذت قرار التعليق الخميس الماضي وحتى إشعارٍ آخر، بعد ضغوطٍ من الأندية واللاعبين والمدربين.

وقال وزير الرياضة محمد قصاب أوغلو: “قررنا جميعاً وقف الدوري”، وذلك بعد اجتماع شارك فيه رؤساء اتحاد كرة القدم والسلة والكرة الطائرة.

من جانبه، لفت رئيس الاتحاد المحلي لكرة القدم نهاد أوزدمير، إلى أن مدة الإيقاف ستتحدد في وقت لاحق، بحسب تطور الأوضاع الصحية، فيما أشارت تقارير صحفية إلى أن اتحاد كرة القدم التركي طلب تعليق المنافسات لمدة شهر.

ومنذ عشرة أيام تقام مباريات دوري كرة القدم التركي خلف أبوابٍ موصدة بوجه المشجعين، وشهدت الأيام الماضية تزايد الانتقادات الموجهة إلى الهيئات المعنية لمواصلتها إقامة المواعيد الرياضية، على رغم القيود الواسعة المفروضة عالمياً للحد من تفشي وباء كورونا.

واختار اللاعب الدولي النيجيري السابق جون أوبي ميكيل الرحيل عن نادي طرابزون سبور التركي، مؤكداً عدم رغبته بمواصلة لعب كرة القدم في ظل المخاوف من تفشي فيروس كورونا المستجد.

كما دعا لاعبون ومدربون آخرون، منهم المدرب التركي الشهير فاتح تيريم، الاتحاد المحلي إلى تعليق البطولة، تماثلاً بمعظم البلدان الأخرى.

وأدى فيروس كورونا حتى مساء أمس الجمعة إلى وفاة تسعة أشخاص في تركيا، في حين تم تسجيل 670 حالة رسمياً، وفقاً لبيانات وزارة الصحة التركية.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق