استمرار حملة تعقيم “الخوذ البيضاء” في الشمال السوري المحرر

يواصل الدفاع المدني السوري (الخوذ البيضاء)، حملة التعقيم التي أطلقها بالشمال المحرر منذ نحو عشرة أيام بهدف الوقاية من فيروس كورونا، حيث عقم حتى اليوم الثلاثاء أكثر من 1500 منشأة.

وأعلن الدفاع المدني في بيانٍ، أنه عقم 1527 منشأة في الشمال المحرر، من بينها مساجد ومدارس ومشافي وأسواق ومخيمات وغيرها من الأماكن العامة.

وأوضح عضو مديرية الدفاع المدني في إدلب، فراس الخليفة، لراديو الكل، اليوم، أن الحملة مستمرة حتى استهداف كل القرى والبلدات والمدن في الشمال السوري وقاية من فيروس كورونا.

وأضاف الخليفة، أن الدفاع المدني ينفذ بجانب عمليات التعقيم عدة حملات توعوية بالشمال المحرر ضد الفيروس، وتوزيع بروشورات وملصقات في المخيمات والمناطق السكنية الأخرى.

ونصح الخليفة الأهالي في الشمال المحرر الالتزام بالحجر الصحي الذاتي في المنازل، وعدم الخروج إلا للضرورة القصوى حفاظاً على الصحة العامة.

والأسبوع الماضي بدأت فرق الدفاع المدني السوري في المناطق المحررة كاملة شمال غربي سوريا حملة تعقيم شاملة في الأماكن العامة تحسبا من كورونا تشمل بالإضافة إلى إدلب المناطق المحررة من حلب والمخيمات على الحدود السورية التركية.

كما بدأت، مديرية الصحة الحرة في إدلب في الأيام القليلة الماضية، بحملاتها الإعلامية وجولاتها الميدانية التوعوية للوقاية من فيروس كورونا المستجد في كل مناطق المحافظة.

ولم تعلن الحكومة السورية المؤقتة عن أي حالة إصابة مؤكدة بالفيروس في الشمال المحرر حتى صباح اليوم.

إدلب – راديو الكل

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق