بعد يوم من تهديده النظام.. أردوغان يبحث اتفاق إدلب مع بوتين

بحث الرئيس التركي رجب طيب أردوغان في اتصالٍ هاتفي، اليوم الثلاثاء، مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين سير تطبيق اتفاق وقف إطلاق النار في إدلب الذي تم توقيعه بين الطرفين في موسكو بالخامس من الشهر الماضي.

ووفقاً لقناة “روسيا اليوم”، التي نقلت عن الكرملين أن الرئيسين تبادلا بشكل مفصل الآراء بشأن “الأوضاع في سوريا، بما في ذلك سير تطبيق الاتفاقات حول إدلب، وخاصة اتفاق وقف إطلاق النار الموقع في 5 آذار الماضي”.

وأضاف الكرملين أنه تم “تأكيد الالتزام غير المشترط بمبدأ احترام سيادة سوريا ووحدة أراضيها”، مع التأكيد على”أهمية استمرار التعاون الوثيق بين روسيا وتركيا عبر القنوات العسكرية والدبلوماسية”، واتفقا على مواصلة الاتصالات الدورية على مستويات مختلفة.

والأحد أكدت وزارة الدفاع التركية، أنها تراقب عن كثب بتنسيق مع روسيا، جميع ما تم الاتفاق عليه بوقف إطلاق النار في إدلب، من جانبها قالت وزارة الدفاع الروسية السبت، إن وقف إطلاق النار في إدلب صامد.

ويأتي الاتصال بعد يوم من تأكيد أردوغان أن بلاده “لا تزال ملتزمة بتفاهم 5 آذار مع روسيا بشأن إدلب لكنها في الوقت نفسه لن تتهاون حيال عدوان النظام وخرقه للاتفاق”.

وهدد أردوغان أمس نظام الأسد من الاستمرار في خرق وقف إطلاق النار، وقال إنه “في حال استمر النظام بانتهاك وقف إطلاق النار سنجعله يدفع الثمن غالياً”، كما أكد “لن نتسامح مع “المنظمات المظلمة” التي تقوم بأعمال استفزازية من أجل إفشال الإتفاق”، وفقاً لوكالة الأناضول.

كما أن الاتصال يأتي قبيل مباحثات ثلاثية بين وزراء خارجية تركيا وروسيا وإيران يوم الغد عبر الفيديو حول سوريا بصيغة أستانا بحسب الكرملين، وبعد زيارة وزير خارجية إيران لرأس النظام في دمشق.

واليوم نقلت روسيا اليوم أن الرئاسة الإيرانية أكدت لروسيا أنها ستواصل مشاورات “صيغة أستانا” حول سوريا.

وعقدت آخر جولة من المباحثات بصيغة أستانا في كانون الأول الماضي، وكان من المقرر إجراء جولة جديدة في آذار هذا العام بإيران، لكن ذلك لم يحدث بسبب انتشار فيروس كورونا.

راديو الكل

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق