“الصحة العالمية” تطلق مبادرة لتكثيف جهود إيجاد لقاح لكورونا

أطلقت منظمة الصحة العالمية، الجمعة، مبادرة لتكثيف جهود إنتاج لقاح وعلاج وفحوص لفيروس كورونا، مع التأكيد على ضمان الوصول إليها، وذلك في مؤتمر عبر الفيديو شاركت فيه منظمة الصحة، وزعماء دول، ومنظمات دولية وشركات خاصة.

وعُقد المؤتمر برعاية مؤسسة “بيل وميلندا غيتس” المساهمة في المنظمة، وبتنسيق مدير عام للصحة العالمية تيدروس أدهانوم غيبريسوس، من مدينة جنيف السويسرية. 

وجدد غيبريسوس في كلمته، دعوته لقادة الدول بضرورة التضامن ضد جائحة كورونا، معربا عن اعتزازه بتعاون العديد من شركاء المنظمة في مكافحة الوباء، مشيراً إلى أن الاتحاد الأوروبي سيعقد مؤتمراً للمانحين لمكافحة الفيروس في 4 أيّار المقبل.

وشدد أن المؤتمر الحالي يشكل تعاون مهم لتسريع تطوير وإنتاج وتوزيع اللقاحات وأدوات الفحص الخاصة بفيروس كورونا. 

بدوره قال الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريش، إن العالم بحاجة إلى تطوير وإنتاج وتوزيع لقاح آمن وفاعل للفيروس، وأكد أهمية توزيع اللقاح (المحتمل) بشكل عادل على كافة البلدان، وعدم اقتصار التوزيع على دولة أو منطقة بعينها.

من جانبه أعرب الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، عن شكره للكوادر الطبية في العالم، على جهودها في احتواء كورونا، أما المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل، فقد أشارت إلى أن فيروس كورونا يصل إلى مرحلة مميتة أكثر في بعض البلدان. 

بدورها أعربت رئيسة المفوضية الأوروبية أورسولا فون دير لاين، عن دعمها لدعوة التحرك العالمي ضد كورونا، مؤكدة تنظيم مؤتمر للمانحين في 4 آيار المقبل.

وحتى صباح السبت، وصل عدد وفيات هذا الوباء حول العالم حتى الآن، إلى (195،920)، بينما بلغ عدد الإصابات نحو (مليونين و791 ألف)، بحسب جامعة جونز هوبكنز الأمريكية.​

راديو الكل – الأناضول

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق