“الحمرات” مقبرة ما تزال تكشف المزيد من الجثث قتلوا بزمن “داعش”

انتشل فريق الاستجابة الأولية في محافظة الرقة في الأيام الثلاث الأخيرة جثث 9 مدنيين من مقبرة الحمرات شرقي الرقة، التي اكتشفت قبل 3 أشهر وتعود لزمن سيطرة تنظيم “داعش” على محافظة الرقة قبل تشرين الأول عام 2017.

وقال مراسل راديو الكل في محافظة الرقة بأن فريق الاستجابة انتشل اليوم الأربعاء جثث 5 مدنيين من مقبرة الحمرات، والاثنين انتشل الفريق جثث 4 مدنيين آخرين.

وأضاف المراسل بأن “فريق الاستجابة الأولية” انتشل 18 جثة سابقة من المقبرة في (25 و27 و30 نيسان الماضي).

واكتشفت مقبرة الحمرات قبل ثلاثة أشهر في تل زيدان قرب قرية الحمرات شرقي الرقة وتضم ما بين 200 إلى 250 جثة.

وأبلغ أهالي المنطقة “فريق الاستجابة الأولية” بالمقبرة فور اكتشافها إلا أن الفريق بدأ العمل بها قبل نحو شهر.

وبحسب ما نقل مراسلنا عن أهالي المنطقة فإن هذه المقبرة التي تعود لزمن سيطرة تنظيم “داعش” على الرقة تحوي جثثاً لمدنيين وعناصر من تنظيم “داعش” وعناصر آخرين للنظام.

وتعتبر مقبرة الحمرات واحدة مما يزيد عن 30 مقبرة جماعية اكتشفت في محافظة الرقة بعد طرد تنظيم “داعش” منها في تشرين الأول عام 2017 بعد حملة قصف شديدة نفذها التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة، حيث سيطر التنظيم على مدينة الرقة لثلاثة أعوام وأعلنها عاصمة لـ “خلافته”.

وبحسب الشبكة السورية لحقوق الإنسان فإن عدد القتلى المدنيين خلال معارك السيطرة على الرقة في الفترة بين تشرين الثاني 2016 وتشرين الأول 2017 أكثر من 2300 مدني بينهم أطفال ونساء عدا عن الدمار الكبير.

الرقة -راديو الكل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى