إنزال جوي للتحالف شرقي دير الزور بعد اشتباكات مع مجهولين

قالت مراسلة راديو الكل في دير الزور، إن قوات من التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة، نفذت عملية إنزال جوي شرقي المحافظة بعد منتصف الليلة الماضية، عقب وقوع اشتباكات مع مسلحين مجهولين في قرية الزر.

وأوضحت مراسلتان، أن قوات تتبع التحالف الدولي وقوات سوريا الديمقراطية -التي تشكل الوحدات الكردية عمودها الفقري- داهمت قرية الزر شرقي دير الزور ليلاً لأسباب مجهولة ونبهت الأهالي بالتزام المنازل.

وأضافت أن اشتباكات عنيفة دارت بين التحالف وقوات سوريا الديمقراطية من جهة، ومسلحين مجهولين من جهة أخرى أثناء عملية المداهمة، ما دعا التحالف الدولي لاستقدام طائراته المروحية والقيام بعملية إنزال من أجل السيطرة على الوضع.

ونقلت مراسلتنا عن مصادر أهلية محلية في ريف ديرالزور الشرقي، ترجيحها بأن المسلحين المجهولين الذين واجهوا مداهمة أمس ينتمون لتنظيم داعش.

وتشهد محافظة ديرالزور بقسمها الخاضع للنظام والميليشيات الإيرانية من جهة، والقسم الخاضع لقوات سوريا الديمقراطية عمليات اغتيال متكررة وتوتراً أمنياً مستمراً يقوم به مجهولون.

وتتوزع السيطرة في محافظة دير الزور على عدة قوى، حيث تسيطر قوات سوريا الديمقراطية على منطقة الجزيرة شمالي نهر الفرات، كما ينتشر الجيش الأمريكي في عدة قواعد بالمنطقة.

بينما تسيطر إيران ممثلةً بحرسها الثوري وميليشياتٍ طائفية عدة، بالإضافة للنظام وميليشياته على منطقة الشامية جنوبي الفرات بما فيها مدينتي البوكمال والميادين.

راديو الكل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى