الجيش التركي يتمركز على أعلى قمم جبل الزاوية “قمة النبي أيوب”

عزز الجيش التركي مواقعه في جبل الزاوية بريف محافظة إدلب الجنوبي بإنشاء نقطة عسكرية جديدة في قمة النبي أيوب أعلى قمم جبل الزاوية ما يرفع عدد النقاط في عموم الجبل إلى نحو 9.

وأوضح مراسل راديو الكل في إدلب، بأن النقطة الجديدة ترصد مساحات واسعة من محافظة إدلب بسبب الموقع الاستراتيجي الذي تتمتع به غربي جبل الزاوية بين قريتي جوزف وبسامس إذ ترصد الطريق الدولي حلب -اللاذقية (M4) بارتفاعها الذي يصل إلى 939 متر.

وأضاف مراسلنا بأن نقطة “النبي أيوب” في النقطة التاسعة للجيش التركي في جبل الزاوية إذ سبق وأنشأ عدة نقاط أبرزها في قرى البارة وبليون وبسامس واطراف سرجة وشنان والرامي.

أما على صعيد مجمل النقاط العسكرية التركية في المحرر، فأصبحت أكثر من 60 نقطة موزعة على قرى وبلدات إدلب وحلب بحسب ما نقل مراسلنا عن مصادر عسكرية في فصائل المعارضة.

وأول أمس دخل رتل عسكري تركي يضم عشرات الآليات العسكرية إلى المناطق المحررة من معبر كفرلوسين الحدودي مع تركيا، حيث دأب الجيش التركي على إدخال تعزيزات ضخمة للمحرر منذ توقيع وقف إطلاق النار مع روسيا في 5 آذار الماضي.

وبداية الشهر الحالي هدد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان من أن بلاده ، ستستخدم القوة في سوريا ضد النظام والتنظيمات الإرهابية وكذلك ستتخذ خطوات جديدة حسب التطورات.

وأكد أردوغان أردوغان إنه و”في حال لم تتمكن الدول التي تكفلت بضبط التنظيمات الإرهابية والنظام، فإن تركيا ستلجأ إلى القوة لفعل ذلك”.

وتوصلت تركيا وروسيا، في 5 آذار الماضي، لاتفاق وقف إطلاق النار في إدلب، وإنشاء “ممر آمن” على الطريق الدولي “M4” وتسيير دوريات مشتركة.

إدلب راديو الكل

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق