ضخ مياه الشرب يعود من جديد لبلدة زردنا شمالي إدلب

عاد ضخ مياه الشرب إلى بلدة زردنا في ريف إدلب الشمالي في الأيام القليلة الماضية عبر الشبكة الرئيسية بعد انقطاع دام نحو 8 أشهر.

وقال حسن كريم مدير العلاقات العامة في مجلس زردنا المحلي لراديو الكل، إنه وبعد معاناة الأهالي الكبيرة وتكرار المناشدات من قبل المجلس، تم توقيع مذكرة تفاهم مع منظومة وطن والتي أعادت تأهيل نظام مياه الشرب في البلدة.

وأضاف كريم أنها عملت أيضاً على توسيع شبكات المياه وإصلاح الأنابيب المهترئة التي اختلطت مراراً بمياه الصرف الصحي، وتزويد المحطة بمولدة كهربائية وبمادة الديزل لمدة 3 أشهر، وتم ضخ المياه لأول مرة منذ أسبوع.

وأكد أن سبب انقطاع المياه عن البلدة لمدة طويلة، يعود إلى ارتفاع سعر مادة المازوت وضعف الجباية من قبل الأهالي بسبب ضعف المياه في الخطوط بالإضافة إلى ازدياد التوسع العمراني وضعف إمكانيات المجلس المادية.

من جهته دعا رئيس المجلس المحلي في بلدة زردنا محمود الأخرس في وقت سابق عبر راديو الكل، المنظمات والهيئات الإغاثية والخدمية لإصلاح شبكة المياه في البلدة وصيانتها وإحداث مشاريع أخرى تعمل على إيصال المياه إلى جميع الأحياء، إضافة إلى تنفيذ مشاريع خدمية أخرى تتعلق بالنظافة والصرف الصحي والطرقات.

وواجه أهالي زردنا صعوبات كبيرة في تأمين مياه الشرب حيث أن 60% منهم كانوا يشترونها بأسعار مرتفعة، والبقية تصلهم شحيحة أو ملوثة عن طريق شبكة البلدة المهترئة.

ويبلغ عدد سكان زردنا المقيمين والنازحين حوالي 25 ألف نسمة، علماً أن عدد سكانها ارتفع بشكل كبير بسبب موجات النزوح من ريفي إدلب الجنوبي والشرقي.

إدلب – راديو الكل

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق