تسيير أطول دورية “تركية – روسية” على طريق “M4”

سيّرت القوات التركية والروسية، اليوم الخميس، الدورية المشتركة 18 على طريق الـ “M4” من قرية الترنبة إلى قرية الكفير غربي مدينة جسر الشغور في ريف إدلب.

وقال مراسل راديو الكل في إدلب، إن هذه الدوريّة قطعت مسافة هي الأطول منذ بدء تسيير الدوريات المشتركة على هذا الطريق، حيث قطعت مسافة تقدر بنحو 48 كم.

وقبل يومين، سيّرت القوات التركية والروسية الدورية المشتركة 17، تعرضت خلالها إحدى العربات العسكرية الروسية لانفجار لغم أرضي قرب قرية القياسات دون تسجيل أي قتلى أو مصابين، كما رشق الأهالي العربات الروسية بالحجارة قرب مدينة أريحا.

وقطعت الدورية حينها مسافة تقدّر بـ 45 كم من قرية الترنبة الخاضعة لسيطرة قوات النظام شرقي إدلب إلى أطراف مدينة جسر الشغور غربي المحافظة.

ويمتد الطريق الدولي “M4” من مدينة حلب إلى اللاذقية ويمر بمحافظة إدلب ويعتبر عصب الحياة شمال غربي سوريا، إلى جانب الطريق الدولي الآخر (حلب – دمشق M5) الذي سيطر عليه النظام خلال حملته العسكرية الأخيرة.

وكان الرئيسان التركي رجب طيب أردوغان والروسي فلاديمير بوتين، توصلا في 5 من آذار الماضي إلى اتفاق لوقف إطلاق النار في إدلب، نص كذلك على تسيير دوريات تركية روسية مشتركة على الطريق الدولي “M4”.

ودأبت قوات النظام ومليشياتها والطائرات الروسية على خرق هذا الاتفاق، ما تسبب بنزوح آلاف الأهالي، بينهم نحو 4300 نزحوا من أرياف إدلب وحماة خلال الأيام السبعة الماضية، بحسب ما وثق فريق منسقو استجابة سوريا.

إدلب – راديو الكل

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق