مصرع 5 أشخاص بانهيار بناء في اللاذقية

لقي خمسة أشخاص بينهم ثلاثة من عمال بلدية اللاذقية مصرعهم جراء انهيار بناء قيد الإنشاء مساء أمس، 23 من حزيران، في حي الغراف بالرمل الجنوبي بمدينة اللاذقية.

ونقلت وكالة سانا التابعة للنظام عن رئيس مجلس مدينة اللاذقية أحمد حلاق أن ثلاثة من عمال البلدية واثنين من أصحاب البناء توفوا جراء انهيار المبنى، وذلك أثناء عملية كشف على البناء المخالف.

كما أدى انهيار المبنى إلى إصابة شخص كان برفقة الضحايا، إضافة إلى وقوع أضرار مادية في المكان.

وأوضح حلاق أن من بين المتوفيين مهندس ومراقب فني وسائق لافتا إلى أن وجودهم في المبنى قد يعود للكشف على المخالفة نفسها على اعتبار أن إجراء أعمال إزالة المخالفة تستوجب حضور المختار وعناصر من الشرطة وإعلام المديرية المعنية في المجلس التي لم تكن على علم بوجودهم في المنطقة.

وتداولت صفحات على منصات التواصل الاجتماعي تسجيلات للبناء المنهار وعمليات إزالة الأنقاض التي انتهت عند الساعة السادسة من صباح اليوم.

ونقلت صفحة المكتب الصحفي في محافظة اللاذقية عن مديرة المشفى الوطني بالمدينة سهام مخول أن ستة أشخاص وصلوا إلى المشفى بعد انتشالهم من بين أنقاض البناء المنهار، خمسة منهم وصلوا متوفين، وواحد بحالة غير مستقرة حاليا ويعاني من هرس عضلي إثر رضوض متعددة.

وعلى خلفية انهيار المبنى، أمر محافظ اللاذقية بإخلاء الأبنية المجاورة حرصا على السلامة الأهالي مع تكليف لجنة لدراسة حالتها الإنشائية، وإزالة البناء المنهار بشكل فني وآمن.

وشهدت مناطق سيطرة النظام خلال السنوات الماضية حالات انهيار مشابهة ولاسيما في حلب والعاصمة دمشق.

وفي شباط عام 2019، انهار مبنيان في محافظة حلب أدى أحدهما إلى مقتل 11 شخصاً بينهم أطفال وسط اتهامات للنظام بتعمد إهمال ترميم الأبنية بعد أن ألحقت بها الضرر عملياته العسكرية.

كما انهار مبنى سكني وسط العاصمة دمشق في حي عرنوس، في شهر آذار 2018، دون إصابات بشرية.

اللاذقية – راديو الكل

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق