كيف يجب احتواء الأب أو الابن العاطلين عن العمل من قبل الأسرة؟

مسألة عدم توفر فرص عمل ليست بالجديدة على السوريين، لكن الأوضاع الاقتصادية المتردية وظروف النزوح ونفوق الاعمال ضاعفت من مشكلة البطالة، وأصبح الأب أو الابن الشاب عاطلين عن العمل.
ولعدم إيجاد فرص عمل تبعات نفسية واجتماعية كبيرة عالعصبية والضجر حتى على أبسط الأمور.
ويقول الباحث الاجتماعي صفوان موشلي في لقاء لراديو الكل، إن العصبية او الاكتئاب وغيرها من الحالات النفسية من الطبيعي جداً أن يصاب بها العاطل عن العمل، خصوصا إذا كانت مشكلة عامة ولا سبل لحلها.
وأشار إلى أن هذه المحنة على الأسرة بأكملها أن تتجاوزها، وليست مسؤولية الأب أو الابن فحسب.
وأوضح أن العاطل عن العمل قد يصبح عدائي بسبب كثرة الاحباطات التي قد تمر عليه، ولذلك قد يكون الشخص كثير العصبية والحساسية اتجاه عائلته في حال لم يكن يمتلك عملًا منذ مدة طويلة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق