منبج تسجل العشرات من حالات التسمم الغذائي بين الأطفال

أصيب نحو 46 شخصاً بحالات تسمم غذائي في مدينة منبج شرقي حلب في الأيام الماضية بسبب سوء تخزين المواد الغذائية من قبل التجار بالإضافة إلى تلوث مياه الشرب.

وقال أحمد من المدينة لراديو الكل اليوم الجمعة، إن عائلته المكونة من 4 أفراد أُصيبت بالكامل بتسمم غذائي بسبب تناول بعض المعلبات الغذائية (مرتديلا وطون) مضيفاً أنه تم إسعافهم إلى المشفى وبعد الفحص تبين تسممهم بسبب تناولهم معلبات فاسدة.

وطالب أحمد الجهات المعنية والمسؤولة في المدينة بمراقبة المواد الغذائية في الأسوق والنظر إلى تاريخ إنتاجها وانتهاء صلاحيتها.

في حين أكد مدني آخر يدعى سليمان أن طفله تسمم أيضاً بسبب شربه من مياه أحد الآبار في المنطقة والتي يعتمد عليها في الشرب، بسبب انقطاع مياه الشرب التي تضخ للمدينة منذ نحو 3 سنوات.

وبين أن الأهالي قدموا عدة شكاوى للجهات المسؤولة من أجل إصلاح الشبكات ولكن دون استجابة لمطالبهم.

من جانبه، يوضح الطبيب الإداري في لجنة الصحة بمنبج، أحمد هيتو، لراديو الكل أنه تم تسجيل 46 حالة تسمم معظمها أطفال بسبب تناولهم أطعمة فاسدة ووجبات جاهزة خلال الأيام الماضية.

وبين هيتو أن المشفى رفعت عدد الحالات للجنة التموين وطلبت منها مراقبة المواد الغذائية في الأسواق وتكثيف دورياتها على المحلات في المدينة.

ويعيش الأهالي في مدينة منبج وريفها أوضاعًا طبية ومعيشية قاسية وسط عدم اهتمام مجلس الرقة المدني التابع لقوات سوريا الديمقراطية –التي تشكل الوحدات الكردية عمودها الفقري لشؤونهم ومطالبهم.

وسيطرت قوات سوريا الديمقراطية على مدينة منبج بعد معارك مع “داعش” منتصف عام 2016، وتعاني المدينة من نقص في الخدمات بالتوازي مع ارتفاع أعداد النازحين فيها.

منبج –راديو الكل

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق