“الدفاع المدني” يسجل 24 حالة غرق في الشمال السوري المحرر

سجل فريق الدفاع المدني السوري العامل في الشمال المحرر 24 حالة غرق منذ بداية فصل الصيف وحتى أمس الإثنين رغم نصائح الفريق للأهالي بالابتعاد عن السباحة في المسطحات المائية واتخاذ تدابير السلامة.

وقال مدير المكتب الإعلامي للدفاع المدني في حلب إبراهيم أبو الليث لراديو الكل، إن حالات الغرق في البحيرات والمسطحات المائية في الشمال السوري تزداد يوم بعد يوم ومعظم الغرقى هم من فئة الأطفال.

وأضاف أبو الليث أن عدد الغرقى في بحيرة ميدانكي بريف عفرين يزداد يومياً إذ غرق أمس الإثنين مدنيان بينهم طفل، حيث تمكن فريق الدفاع المدني من انتشال الجثث من قاع البحيرة.

كما غرق أمس شاب في نهر الفرات في مدينة جرابلس شرقي حلب وسارع الفريق إلى مكان الغرق وتمكن من انتشال جثة الشاب من قاع النهر.

وأكد مدير المكتب الإعلامي أن سبب حدوث حالات الغرق يعود بالدرجة الأولى إلى قلة وجود المسابح في الشمال السوري المحرر، بالإضافة إلى أن أغلب الغرقى هم من الأهالي المهجرين الذين لا علم لهم بأن هذه البحيرات في الأصل غير صالحة للسباحة.

وفي 17 حزيران، انتشلت فرق الدفاع المدني في إدلب جثة شاب غرق في عين الزرقا أثناء السباحة، كما غرق بذات الشهر مدني يبلغ من العمر 45 عاماً في مياه نهر الفرات في ريف جرابلس، وطفل في ساقية المياه بحي المحمودية في مدينة عفرين.

وتطلق فرق الدفاع المدني بشكل مستمر نصائح حول عدم السباحة في هذه الأماكن كونها خطيرة وغير صالحة للسباحة، وخصوصاً بالنسبة للأطفال، بالإضافة لانتشار فرق مختصة بالموارد المائية حوالي المنتزهات والبحيرات لمنع الأهالي من السباحة بها.

الشمال السوري –راديو الكل

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق